quote linkedin dugout

أخبار النادي

فيديو 1 معرض الصور

التقرير السنوي لنادي مانشستر سيتي عن موسم 16/17

يعلن نادي مانشستر سيتي عن تقريره السنوي 2016-2017 الذي يشهد تحقيق أرباحاً للسنة الثالثة توالياً، وتحسين الأداء المالي للعام التاسع على التوالي.

بلغت الإيرادات 473 مليون جنيه إسترليني بزيادة 21% عن العام الماضي

السنة الثالثة على التوالي التي يتحقق فيها أرباح مع عدم وجود دين

نسبة الأجور / الإيرادات استقرت عند نسبة طبيعية 56%

التقرير يشمل كل التفاصيل المتعلقة بكل أنشطة النادي بما في ذلك النجاحات غير المسبوقة لفريق السيدات

وأظهر التقرير السنوي الذي أصدره مانشستر سيتي اليوم عن 2016-2017 تحقيق أرباحاً للسنة الثالثة على التوالي، وتحسين الأدء المالي للعالم التاسع توالياً.

النادي حقق أرباحاً قياسية بلغت 473 مليون إسترليني، بزيادة وصلت إلى 21% عن العام الماضي، ليتم كسر الرقم القياسي ويتخطى النادي حاجز الـ400 مليون إسترليني لأول مرة في تاريخه.

الإيرادات التي تحققت في مجملها وصلت إلى 1.088 مليون جنيه إسترليني وذلك على الرغم من أن التقرير يغطي 13 شهراً وهو ما يؤثر على الربحية، لتصبح مدة الفترة التي يغطيها التقرير السنوى بداية من 1 يوليو وحتى 30 يونيو، وذلك لتحقيق أفضل تنسيق بين السنة المالية لنادي مانشستر سيتي والتقارير المتعلقة بالمؤسسات التابعة لمجموعة سيتي لكرة القدم.

وتعليقاً على الإعلان عن التقرير قال خلدون المبارك رئيس مجلس إدارة نادي مانشستر سيتي :"هذا التقرير من أجل إطلاع جماهيرنا وشركائنا على كل التفاصيل الدقيقة لكل ما يتعلق بالنادي، ما نأمل في تحقيقه هو إحداث توازن بين الاعمال التجارية وإدارة كرة القدم وخلق التوازن بينهما لمواصلة التقدم والتنمية".

ويلاحظ الرئيس خلدون المبارك نمو الأرباح وتحركها إلى الرقم "500 مليون إسترليني"، ويؤكد أن ذلك يعزز خطة النادي بعيدة المدى مضيفاً: "النجاح في الملعب وكذلك على المستوى التجاري من شأنه أن يخلق استدامة مالية متوازنة".

وعلى الرغم من إنهاء مانشستر سيتي موسمه الماضي بدون تحقيق أي ألقاب بعد مسيرة محبطة عقب الرئيس عن "الموسم الحالي الواعد وومضاته المضيئة" مضيفاً: " الانتدابات التي حدثت في صيف 2016 بجلب الوجوه الشابة الموهوبة للانخراط مع الخبرات المتواجدة في قائمة فريقنا قادت إلى هذه الانطلاقة المبهرة للموسم الحالي وهذا الأداء الذي سيبقى في الذاكرة".

ويعقب فيران سوريانو الرئيس التنفيذي على التقرير السنوى وإنهاء الموسم الماضي بلا بطولات مشيراً إلى أن ذلك كان غير مرضياً رغم الظهور الجيد على فترات من الموسم مضيفاً: "بالطبع فيما يتعلق بكرة القدم التي نريد أن نلعبها".

سوريانو أضاف قائلاً: "نحن ملتزمون بلعب كرة قدم جميلة مع تحقيق الفوز، وهذين العنصرين متوافقين، والثاني هو نتيجة للأول".

وفيما يتعلق بتطوير اللاعبين الشباب، قال رئيس النادي خلدون المبارك احتفالاً بتحقيق تسع بطولات لفرق الأكاديمية وتصعيد اثنين من لاعبي الأكاديمية للعمل مع الفريق الأول: "تطور فيل فودين وإبراهيم دياز على وجه الخصوص يشجعنا على الاستمرار في الالتزام بتنمية المواهب التي تعد جزءاً رئيسياً من خطط النادي على المدى البعيد".

التقرير قام بتسليط الضوء على الإنجازات المذهلة لفريق مانشستر سيتي للسيدات الذي حقق الثلاثية وهو مادفع خلدون المبارك لوصفه بـ"الإنجاز المذهل"، مما جعل الفريق "واحداً من قوى اللعبة".

وعن موسم 2017-2018 الذي انطلق بالفعل قال رئيس النادي :"بدأنا هذا الموسم بطموحات وتوقعات إيجابية"، وهو ما اتفق معه الرئيس التنفيذي فيران سوريانو الذي قال :"نحن على ثقة بأننا سوف نواصل التقدم وتحقيق البطولات في المواسم المقبلة".

واختتم رئيس النادي كلمته بالحديث عن أن موسم 2017-2018 يتزامن مع مرور عقداً كاملاً على نادي مانشستر سيتي تحت إدارة سمو الشيخ منصور بن زايد، ليعقب المبارك :"هذه فترة زمنية قصيرة بالنسبة للنادي الذي يمتد تاريخه لأكثر من 120 سنة، ولكنها كانت شاهدة على تطور كبير، مع العديد من الدروس المستفادة في رحلة ما زالت طويلة".

صور خاصة

معرض الصور - الطاقم الثالث للسيتي في موسم 17/18

أخبار النادي

القميص الثالث لموسم 17/2018 متاح الآن

صور خاصة

الكشف عن القميص الإحتياطي لموسم 17/18