مدرب مانشستر سيتي بيب جوارديولا أشاد بلاعبيه العشرة الذين قاتلوا في مباراة ايفرتون التي انتهت (1-1) بينما اعترف أن النتيجة لم تكن جيدة بما فيه الكفاية.

مانشستر سيتي تأخر بعد 34 دقيقة من البداية بهدف واين روني قبل أن يتعرض كايل ووكر للطرد بعد حصوله على إنذارين قبل نهاية الشوط الأول.

رجال جوارديولا نالوا إعجاب مدربهم في الشوط الثاني خاصة مع التغييرات الثلاثة بنزول سترلينج ودانيلو وبيرناردو سيلفا قبل أن يسجل الجناح الإنجليزي رحيم في الدقيقة 82.

بيب قال بعد المباراة :"نحن هنا من أجل النتائج، لقد فعلنا بالطبع كل شيء من أجل الفوز بعشرة لاعبين ضد فريق جيد مثل إيفرتون، كنت أفضل الفوز بالمباراة ولكننا لم نكن قادرين على ذلك، أردنا أن نبدأ في ملعبنا بشكل جيد، ولكنها المباراة الثانية فحسب، ونحن سنتطور".

وتعليقاً على سترلينج والتغييران الخططية الذي حدث قال جوارديولا: "كان هدفاص جيداً، سترلينج كان رائعاً، أعتقد أن هذا اللعب يفضل اللعب في المنتصف بدلاً من اللعب على الأطراف، بيرناردو ودانيلو لعبا جيداً في الشوط الثاني أيضاً".

وأضاف جوارديولا قائلاً: "حاولنا أن نحقق الفوز في المباراة بعد الشوط الأول على الرغم من أننا لعبنا 10 لاعبين ضد 11 لاعب، غيرنا الطريقة لأربعة في الخلف ووضعنا دي بروين ودافيد سيلفا في العمق الوسط  وحاولنا إيجاد الفرص، فيرناندينيو ظهر بشكل رائع وساعدنا في الدفاع، لا أحد يستطيع أن يقول أننا لم نحاول، ولكن بالطبع نحن هنا لتحليل النتائج، والنتيجة ليست جيدة بما فيه الكفاية".

وتابع بيب قائلاً: "صنعنا العديد من الفرص قبل أن يسجل إيفرتون الهدف، حاولنا أن نجد طرق للهجوم وفعلنا ذلك، وكان لدينا العديد من الفرص طوال أوقات المباراة ولم نستسلم أبداً".

وواصل مدرب السيتي قائلاً :"في الموسم الماضي كنا أول أو ثاني فريق في صناعة الفرص الواضحة، في هذا المستوى، ولكن النتائج هي الاهم، لقد وصلوا إلى منطقة جزاءنا مرة وحيدة".

وعن بيرناردو قال بيب :"اللاعبون الجيدون يتأقلمون في أي مكان بسرعة، لقد سجل وصنع من قبل، وهو لا يخسر الكرة، إنه أمر مهم جداً بالنسبة لي".

السيتي الآن سيتعين عليه التركيز لرحلة بورنموث يوم السبت المقبل للمواجهة الثالثة في البريمير ليج في وقت الظهيرة.