quote linkedin dugout

أخبار الفريق الأول

فيديو 1 معرض الصور

جوندوجان: برافو "قاتل" في ركلات الترجيح!

جوندوجان يشيد بزميله برافو

جوندوجان يشيد بزميله برافو

وصف إيلكاي جوندوجان زميله في مانشستر سيتي كلاوديو برافو بطل مباراة السماوي الأخيرة في كأس كاراباو بـ"القاتل في ركلات الترجيح".

برافو نجح في التصدي لركلتي ترجيح في فوز مانشستر سيتي على ولفرهامبتون كما تصدى لثلا انفرادات خلال 120 دقيقة لعب في ملعب الاتحاد، وفاز بلقب رجل المباراة وساهم في صعود السيتي إلى ربع النهائي.

تألق برافو جاء بعد أربعة أشهر من تألق في ركلات الترجيح مع منتخب تشيلي في كأس القارات عندما تصدى لثلاث ركلات ترجيح في نصف نهائي البطولة أمام منتخب البرتغال.

جوندوجان قال عن زميله :"أعتقد أنه قاتل في ركلات الترجيح، لقد أظهر ذلك مع منتخب تشيلي أيضاً".

وأضاف اللاعب الألماني :"أعتقد أن هذا مهم أمر خاص بالنسبة لحارس مرمى، عندما تكون لا تشارك في كل أسبوع ثم تشارك وتحافظ على إيقاعك في اللعب، يكون تحدي صعب للغاية".

وتابع إيلكاي :"عندما تلعب كذلك لمدة 120 دقيقة بالنسبة لحارس مرمى يتطلب الأمر تركيز أكبر، عليك أن تكون دائماً جاهز بنسبة 100%".

جوندوجان واصل :"خاصة في الانفرادات، كان برافو رائعاً، في الأسبوع الماضي في التدريبات تدربنا على ركلات الترجيح وقام بالتصدي لأغلب الكرات".

لاعب وسط السيتي تابع في حديثه عن الحارس كلاوديو :"نحن سعداء بوجوده معنا، وأمام ولفرهامبتون كان رجل المباراة".

الدولي الألماني الذي غاب عن فريق السيتي لمدة 9 أشهر بسبب الإصابة في الرباط الصليبي في ديسمبر الماضي، شارك في 8 مباريات منذ عودته، ولعب 120 دقيقة ضد فريق ولفرهامبتون، وبدا مكافحاً في الدقائق الأخيرة للاستمرار.

لقد قال أنه شعر بمجرد تقلصات في نهاية المباراة، وهو تأثير جانبي لعدم تعرضه لهذا الضغط في الأشهر الأخيرة، معترفاً أن هذا لم يساعده على تقديم أدائه المعهود في الدقائق الأخيرة، مشيراً إلى أنه لم تحدد نتائج الاختبارات الطبية بعد.

وكشف جوندوجان أنه كان سيسدد في ركلات الترجيح، مع خبراته السابقة في تسديد ركلة ترجيح عصيبة في نهائي دوري أبطال أوروبا والتسجيل منها في شباك بايرن ميونيخ، مضيفاً :"لكني لم أفضل المخاطرة في ذلك الوقت".

وأضاف الألماني :"أخر 10 دقائق كانت صعبة بالنسبة لي، ولحسن الحظ لم أبدو سيئاً".

وأردف إيلكاي :"الأمر يبدو كأنك تبدأ من صفر إلى مائة! 110 دقيقة شاركت فيها بطريقة جيدة جداً، ولكن في الدقائق العشر الأخيرة كانت ساقاي تتشنج في كل مكان، وخاصة في الفخذ".

وواصل اللاعب الألماني :"كنت أشعر بقليل من الخوف عندما أركض وكأنني أسحب شيئاً، ولكنني فضلت البقاء في الملعب لأن النتيجة لم تكن حسمت".

واسترسل جوندوجان في حديثه عن المباراة :"لم أرد مغادرة الملعب وترك فريقي منقوصاً، ولكن في أخر 10 دقائق لم يكن لي دوراً هاماً في المباراة ولكن الزملاء قاموا بعمل جيد".

لاعب بروسيا دورتموند السابق واصل :"عادة أسدد في ركلات الترجيح، ولكني شعرت بالخوف وقلت لنفسي إذا ما سددت قد يحدث شيئاً سيئاً مع حالتي هذه".

وتابع إيلكاي :"اللاعبون قاموا بعمل جيد، وفي النهاية نحن نستحق الفوز، خاصة بعد أداء الشوط الأول، كان يجب أن ننهي المباراة".

وعن المباراة قال جوندوجان :"لقد جعلناها أصعب على أنفسنا، ولكن الشيء الأكثر أهمية هو الفوز والتأهل للدور التالي".

فريق ولفرهامبتون صعّب الأمور على مانشستر سيتي ودافع بكل لاعبيه خلف الكرة واعتمد على الهجمات المرتدة في المباراة.

وقاموا بتنفيذ هذه الخطة بشكل جيد، وكان على السيتي أن يكافح للوصول إلى ربع النهائي، والتواجد في قرعة الخميس.

عن هذا قال جوندوجان أن لاعبي مانشستر سيتي أظهروا شخصيتهم وقوتهم العقلية في هذه المباراة.

وأضاف جوندوجان :"عندما تلعب 120 دقيقة وتفوز في ركلات الترجيح، فإن هذا يعكس شخصية وقوة عقلية وهذه أشياء مهمة جداً".

وواصل الألماني :"لقد أظهرنا ذلك، وحتى أكون عادلاً فإن ولفرهامبتون أظهرها أيضاً، لقد دافعوا بشكل عظيم، وكان لهم فرصتين خطيرتين جداً ولكن برافو أنقذنا، ونحن نقدر ذلك جداً".

وأنهى جوندوجان :"في النهاية ، نحن سعادء بالتأهل إلى الدور التالي في هذه البطولة".

تابعوا الموقع الرسمي لمانشستر سيتي في الرابعة مساء اليوم بتوقيت إنجلترا للتعرف على منافس السيتي المقبل في كأس كاراباو بعد إجراء القرعة.

ما تقوله الصحافة

صحف.. فودين يضع بصمته مع إنجلترا

أخبار الفريق الأول

جوارديولا: برافو يستحق هذا الأداء

كلاوديو برافو قام بعمل رائع في التصدي لركلات الترجيح

أكد بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي أن حارس مرمى فريقه كلاوديو برافو يستحق تماماً اللحظات التي عاشها بعد ركلات الترجيح في فوز الفريق على وولفرهامبتون في كأس كاراباو.