يستعد مانشستر سيتي، لاستضافة شاختار دونتسيك الأوكراني، مساء الثلاثاء، على استاد الاتحاد، ضمن مواجهات الجولة الخامسة لدور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

ويتسلح السيتيزنس بعدة عوامل في مواجهتهم ضد الفريق الأوكراني التي تأتي لحساب المجموعة الثالثة بالبطولة، قد تكون حاسمة في نتيجة المباراة، وفيما يلي استعراض لأهم هذه العوامل.

حسم التأهل والصدارة

الفريق السماوي بحاجة إلى نقطة وحيدة وحيدة من أجل ضمان التأهل لدور الـ16 وعبور دور المجموعات، إذ يحتل حالياً صدرة مجموعته برصيد 10 نقاط بفارق 5 نقاط كاملة عن دينامو زغرب الكرواتي وشاختار دونيتسيك، و9 نقاط عن أتالانتا الإيطالي.


                        خمسة عوامل تحفز مانشستر سيتي قبل مواجهة شاختار

وفي حالة تعادله على الأقل، سيضمن السيتي التأهل لثمن نهائي البطولة للمرة السابعة على التوالي، وفي حالة الفوز سيضمن صدارة مجموعته والابتعاد عن مواجهة متصدر المجموعات الأخرى في الدور المقبل، ما يعني قرعة أقل في الصعوبة.

استكمال السجل المثالي

يمتلك مانشستر سيتي سجلاً مثالياً في مواجهاته على ملعبه ضد الفرق الأوكرانية في البطولات الأوروبية، إذ خاض 4 مباريات لم يخسر في أي منها، بفوزه في 3 وتعادله مرة وحيدة، ولم يستقبل أي هدف.

السيتي واجه شاختار على استاد الاتحاد مرتين سابقتين في دوري الأبطال، الأولى كانت في دور المجموعات لنسخة 2017-2018 وانتصر بهدفين دون رد، والثانية في دور المجموعات للنسخة السابقة من البطولة نفسها وفاز فيها بنتيجة ساحقة 6-0.


                        خمسة عوامل تحفز مانشستر سيتي قبل مواجهة شاختار

مانشستر سيتي واجه فريقاً أوكرانياً آخر مرتين على استاد الاتحاد وهو ديناموكييف، إذ فاز في الأولى بهدف دون رد في دور الـ16 لنسخة 2010-2011 من الدوري الأوروبي، وتعادل في الثانية سلبيا في دور المجموعات لنسخة 2015-2016 من التشامبيونزليج.

الوفاء بالوعد

مانشستر سيتي كان تعرض لهزيمة مفاجئة قبل فترة التوقف الدولي الأخيرة بنتيجة 1-3 أمام ليفربول، ووقتها وعد الجميع بداية من الجهاز الفني ومروراً باللاعبين بالعودة بشكل قوي بعد المباريات الدولية.

وأوفى السيتي بوعده، وحقق انتصاراً مهماً على تشيلسي بنتيجة 2-1 في الجولة الـ13 من البريمير ليج، في انطلاقة قوية للفريق السماوي بعد فترة التوقف والتي يسعى لاستكمالها بالفوز على شاختار.

التقاط الأنفاس

في حالة الفوز على شاختار، سيحسم السيتي التأهل وصدارة مجموعته، وبالتالي سيكون لديه رفاهية التركيز على الدوري الإنجليزي الممتاز لفترة من الوقت، ومنح بعض البدلاء واللاعبين الشباب فرصة المشاركة في الجولة الأخيرة من دور المجموعات لدوري الأبطال أمام الفريق الكرواتي.


                        خمسة عوامل تحفز مانشستر سيتي قبل مواجهة شاختار

ويخوض مانشستر سيتي 3 مباريات قوية في البريمير ليج خلال الفترة بين الجولتين الخامسة والسادسة من دوري الأبطال، إذ يبدأها بمواجهة نيوكاسل يونايتد، في الجولة الـ14، ثم بيرنلي في الجولة الـ15، قبل مواجهة الديربي ضد مانشستر يونايتد في الجولة الـ16.

استغلال تألق النجوم

ويسعى مانشستر سيتي لاستغلال حالة التألق التي يعيشها نجومه في الفترة الأخيرة، وفي مقدمتهم الثنائي كيفين دي بروين ورياض محرز صاحبيَ هدفي الفوز على  تشيلسي في المباراة الأخيرة.

وخلال آخر 11 مشاركات له كأساسي مع مانشستر سيتي، نجح محارب الصحراء محرز في تسجيل 4 أهداف وصناعة 6 ليكون مساهماً بشكل مباشر في 10 أهداف مع الفريق.

أما البلجيكي دي بروين، فوصل إلى رقم رائع محلياً، بعدما بات أكثر اللاعبين مساهمة في الأهداف على ملعب فريقه في الدوري الممتاز هذا الموسم، بإجمالي 9 أهداف سجل منها 3 وصنع 6.