شارك رحيم سترلينج في 90 دقيقة كاملة خلال فوز منتخب بلاده إنجلترا برباعية دون رد على كوسوفو في الجولة الأخيرة لتصفيات بطولة أمم أوروبا 2020.

منتخب إنجلترا عزز صدارته لمجموعته بعد انتهاء التصفيات، كما ضمن أن يكون في المستوى الأول الذي يضم 6 منتخبات عند إجراء قرعة البطولة يوم 30 نوفمبر الجاري.

هاري وينكس لاعب توتنهام افتتح التسجيل لإنجلترا في المباراة مدشنا هدفه الدولي الأول بعد مرور نصف ساعة، وذلك من خلال مراوغة 3 لاعبين من الخصم قبل أن يضع الكرة في المرمى.

المنتخب الإنجليزي سجل ثلاثة أهداف أخرى في الدقائق العشر الأخيرة بدأها هاري كين في الدقيقة 79.

ونجح سترلينج في صناعة الهدف الثالث الذي سجله البديل ماركوس راشفور، قبل أن يختتم ماسون ماونت رباعية المنتخب الإنجليزي.

جون ستونز مدافع السيتي جلس على مقاعد البدلاء، وفضل جاريث ساوثجيت مدرب إنجلترا إراحته في هذه المباراة.

وفي الوقت نفسه، صنع بيرناردو سيلفا هدفا ضمن ثنائية قادت البرتغال للفوز على لوكسمبورج والتأهل لنهائيات يورو 2020.

وبعد 39 دقيقة من انطلاقة المباراة، قاد بيرناردو البرتغال للتقدم بعد تمريرة حاسمة أهداها لبرونو فيرنانديز الذي سجل منها الهدف الأول.

وفي الدقيقة 86 سجل كريستيانو رونالدو الهدف الثاني للبرتغال الذي أكد الفوز والتأهل للدفاع عن اللقب.

جواو كانسيلو جلس على مقاعد بدلاء البرتغال ولم يتم الدفع به في المباراة.

وعاد بنجامين ميندي للمشاركة مع منتخب فرنسا بعد غياب امتد لعام بسبب الإصابة، ولعب 75 دقيقة في انتصار منتخب "اليوك" خارج ملعبه على ألبانيا بثنائية دون رد.