عادل مانشستر سيتي رقمه القياسي في تحقيق 11 فوز متتالي بعد الفوز على بيرنلي (3/0) في ملعب الاتحاد ليبتعد بالصدارة بفارق 5 نقاط عن أقرب منافسيه.

وفي يوم تاريخي في ملعب الاتحاد سجل أجويرو هدف المباراة الأول ليصبح هداف مانشستر سيتي التاريخ عبر كل العصور.

مانشستر سيتي الآن يحافظ على سجله خالياً من الهزائم لمدة 13 مباراة متتالية في كل المسابقات هذا الموسم بعد أن نجح في تسجيل 42 هدف حتى الآن.

أحداث المباراة

الفريق السماوي بدأ المباراة مسيطراً وأرسل في الدقيقة الثانية عرضية من سيلفا على الجهة اليسرى لكن الحارس التقطها، وبعدها بدقيقتين لعب يبرناردو عرضية من الجهة اليمنى وصلت إلى بوب من جديد حارس الضيوف.

المحاولة الأولى جاءت في الدقيقة الرابعة عشر بتسديدة من فابيان ديلف من خارج منطقة الجزاء اصطدمت في الدفاع وتحولت إلى ضربة ركنية للسماوي.

ورد الضيوف بهجمة خطيرة وصلت إلى المهاجم وود الذي كاد أن ينفرد لولا تدخل إيدرسون وخروجه من مرماه للتصدي للكرة والاستحواذ عليها.

ساني انطلق ولعب تمريرة إلى بيرناردو الذي سدد على على مرمى بيرنلي لكن الحارس بوب تألق من جديد وأبعد الكرة عن شباكه.

الحكم احتسب ركلة جزاء لصالح مانشستر سيتي بعد عرقلة بيرناردو سيلفا من الحارس بعد انفراده، ليتصدى سيرجيو أجويرو للتنفيذ وتسجيل الهدف الأول للسيتي.


                        سيرجيو أجويرو لحظة تسجيل الهدف من ركلة الجزاء
سيرجيو أجويرو لحظة تسجيل الهدف من ركلة الجزاء

وبعد الهدف واصل السيتي ضغطه وكاد سيرجيو أجويرو أن يضيف هدفاً ثانياً لكن تسديدته مرت بجوار القائم من داخل منطقة الجزاء.

الضيوف أزعجوا السيتي قبل نهاية الشوط الأول بعد استخلاص ناجح للكرة في وسط ملعب السيتي وتسديدة من ارفيلد اصطدمت في الدفاع وتحولت لركنية.

وقبل نهاية الشوط بلحظات سدد أجويرو ليتصدى الحارس ثم يتابع بيرناردو سيلفا الكرة بتسديدة جديدة اصطدمت بالدفاع لتضيع فرصة الهدف الثاني.

ومع بداية الشوط الثاني أرسل ديفيد سيلفا تسديدة من خارج منطقة الجزاء لكنها مرت بجوار القائم الأيمن بقليل.

وترجم المدافع الأرجنتيني نيكولاس أوتاميندي ضغط فريقه بهدف ثاني بعد عرضية من ضربة ركنية حولها أوتاميندي إلى الشباك برأسية في أسفل المرمى.


                        نيكولاس أوتامندي يحتفل بهدفه
نيكولاس أوتامندي يحتفل بهدفه

ولم ينتظر السيتي طويلاً لإضافة هدف ثالث، فبعد دقيقتين فقط مرر دي بروين إلى ساني الذي تقدم لمنطقة الجزاء وسدد في أسفل الزاوية اليسرى للمرمى.

جابريل جيسوس كاد أن يسجل الرابع بعد تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء تصدى لها الحارس بوب ومنع البرازيلي من الاحتفال.

وفي الوقت بدل الضائع انفرد ليروي ساني بالحارس ليسدد كرة بجوار القائم الأيسر بقليل ليضيع الهدف الرابع وتنتهي المباراة بثلاثية نظيفة للسماوي.

رجل المباراة في تطبيق يوم المباراة

سيرجيو أجويرو، عاد بعد غياب 23 يوم بعد إصابته في الضلع نتيجة لحادث مروري، ليكمل أرقامه القياسية ويصبح الهداف التاريخي للنادي مع برووك، والآن ينقصه تسجيل هدف واحد لينفرد بلقب الهداف التاريخي للنادي.

التحديات القادمة

مانشستر سيتي سوف يستضيف ولفرهامبتون يوم الثلاثاء مساءً في كأس كاراباو في دور الستة عشر، الفوز سيمنح السيتي رقماً قياسياً غير مسبوقاً بتحقيق 12 انتصار متتالي.

أما المواجهة التالية في البريميرليج ستكون السبت المقبل في رحلة إلى ملعب وست بروميتش ألبيون.