quote feed-section sponsor-promos cf show linkedin dugout

تقرير المباراة | Season 2017/18

فيديو معرض الصور

السيتي 3
واتفورد واتفورد 1

رحيم سترلينج يحتفل بهدفه التاسع هذا الموسم في تسع مباريات خاضها مع مانشستر سيتي في استاد الاتحاد بالدوري الإنجليزي الممتاز.

رحيم سترلينج يحتفل بهدفه التاسع هذا الموسم في تسع مباريات خاضها مع مانشستر سيتي في استاد الاتحاد بالدوري الإنجليزي الممتاز.

الدوري الإنجليزي الممتاز استاد الاتحاد Att:53556 02 يناير, 2018 08:00:00 م

مانشستر سيتي

3

سترلينج 1'

كاباسيلي 13'

أجويرو 63'

3 - 1

واتفورد

1

جراي 82'

الحكم
لي ميسون
Matchday centre

مانشستر سيتي:

  • إيدرسون
  • ديلف
  • أوتامندي
  • ووكر
  • ستونز دانيلو 67’
  • ديفيد سيلفا
  • فيرناندينيو يايا توريه 71’
  • دي بروين بيرناردو سيلفا 79’
  • أجويرو
  • سترلينج
  • ساني
الاحتياطيون غير المستعان بهم
زينتشينكو, برافو, مانجالا, جوندوجان

واتفورد:

  • جوميز
  • زيجلر
  • فاجوي
  • يانمات
  • كاباسيلي
  • واتسون بيريرا 61’
  • كابوي كليفرلي 61’
  • دي اندرادي سنكلير 82’
  • دوكوري
  • كاريو
  • جراي
الاحتياطيون غير المستعان بهم
بروديل, كارنيزس, ماريابا, هوليباس

مانشستر سيتي وسع فارق النقاط بينه وبين أقرب ملاحقيه على الصدارة فريق مانشستر يونايتد إلى 15 نقطة في قمة الدوري الممتاز بعد الفوز (3-1) على فريق واتفورد.

مركز فريق لعب فارق الأهداف النقاط
1 Manchester City 22 +51 62
2 Manchester United 22 +29 47
3 Chelsea 22 +25 46
4 Liverpool 22 +25 44

الفريق السماوي سجل هدفين في أول 13 دقيقة وكان من الممكن أن يضاعف النتيجة قبل انتهاء الشوط الأول، ثم أضاف سيرجيو أجويرو الهدف الثالث لفريقه في منتصف الشوط الثاني، وسجل الضيوف هدفهم الوحيد قبل نهاية المباراة التي سيطر عليها السماوي.

أحداث المباراة

رحب السيتي بعود ديفيد سيلفا وجون ستونز في التشكيل الأساسي وكذلك فابيان ديلف، مع ظهور كيفين دي بروين بعد أن غادر الملعب محمولاً في المباراة الماضية ضد كريستال بالاس قبل 48 ساعة.

كما عاد رحيم سترلينج وأجويرو من مقاعد البدلاء ليكون الفريق السماوي قريباً من أقوى تشكيل له على الإطلاق.

ما حدث في بداية 2018؟

تجاوز مانشستر سيتي الإحباط الذي ضربه بعد مواجهة كريستال بالاس الأحد الماضي، ونجح في التقدم بعد 39 ثانية فقط على فريق واتفورد.

 الهدف جاء بعد تمريرة من ديفيد سيلفا على اليسار إلى دي بروين ثم إلى ساني الذي لعب عرضية أرضية خطيرة حولها رحيم سترلينج إلى الشباك معلناً عن هدف أول في الدقيقة الأولى.

هدف أول لمانشستر سيتي سجله رحيم سترلينج وصنعه ليروي ساني.

ساني واصل التوهج باختراق رائع في منطقة الجزاء أتبعه بتمريرة إلى ستونز في مواجهة المرمى ليسدد الإنجليزي كرة قوية بيسراه علت العارضة بقليل.

واتفورد أظهر خطورته بتمريرة وصلت إلى اللاعب جراي في منطقة الجزاء ليحاول لعب الكرة فوق الحارس إيدرسون، لكن البرازيلي تألق وأبعد الكرة عن شباكه.

ديفيد سيلفا عاد ليترك بصماته بتمريرة رائعة في منطقة الجزاء إلى دي بروين الذي حول الكرة عرضية خطيرة باتجاه أجويرو أمام الشباك لكن المدافع كابسيلي تكفل بتحويل الكرة لمرماه.

الهدف الثالث كان قريباً للغاية عندما نفذ كيفين دي بروين ركلة حرة مباشرة بتسديدة رائعة ارتطمت بيد الحارس ثم إلى العارضة ليتابعها سترلينج بتسديدة وصلت إلى ستونز ليحولها بالرأس إلى أحضان الحارس.

بعد الهدف حاول واتفورد من جديد بتسديدة من اللاعب بانمات من خارج منطقة الجزاء لكن الكرة مرت بعيداً عن مرمى إيدرسون، وبعدها سدد جراي من هجمة أخرى كرة قوية تصدى لها إيدرسون ببراعة ليحولها إلى ركنية.

فيرناندينيو أرسل تمريرة طويلة من وسط الملعب إلى رحيم سترلينج في منطقة الجزاء الذي قابل الكرة بتسديدة مباشرة مرت إلى جوار القائم الأيمن لمرمى واتفورد.

سترلينج مرر كرة إلى دي بروين على الرواق الأيمن ليتقدم وينطلق إلى منطقة الجزاء ويلعب تمريرة أرضية إلى أجويرو في موقع رائع ليسدد الأرجنتيني كرة أرضية تصدى لها الحارس.

الحكم احتسب ركلة حرة للسيتي على الجهة اليسرى لمنطقة جزاء واتفورد ليتصدى كيفين دي بروين للتنفيذ بتسديدة قوية ذهبت إلى الشباك الخارجية لمرمى الفريق الضيف.

كيفين دي بروين أرسل عرضية خطيرة إلى منطقة الجزاء حولها نيكولاس أوتاميندي برأسية كانت قريبة من الشباك لكنها مرت بجوار القائم بقليل.

وجاء الهدف الثالث ليتوج مجهودات سيرجيو أجويرو في المباراة بعد عرضية أرضية من كيفين دي بروين ارتدت من الحارس ليتابعها الأرجنتيني بلمسة إلى الشباك.

سيرجيو أجويرو لحظة تسجيل الهدف الثالث.

سترلينج كاد أن يرد الهدية إلى ساني بعرضية قوية من الجهة اليمنى مرت من الجميع وكاد ليروي أن يلمسها لتعانق الشباك لكنها مرت سريعة من أمامه لتضيع فرصة الهدف الربع.

ورد واتفورد بتسجيل هدف عن طريق اللاعب جراي بعد مرور من كاريو وعرضية أرضية حولها لاعب واتفورد بلمسة مباشرة إلى شباك إيدرسون معلناً عن هدف فريقه الوحيد.

وكاد السيتي أن يختتم المباراة بهدف رابع بعد تمريرة رائعة من بيرناردو سيلفا وضعت رحيم سترلينج في مواجهة الحارس ليسدد الأخير لكن جوميز تصدى للكرة.

وبشكل عام كانت هذه طريقة جيدة لبداية عام 2018.

لحظة حاسمة:

تسجيل هدف بعد 38 ثانية فقط جعل مباراة هذا المساء تسير بهذه الطريقة.

رجل المباراة: ديفيد سيلفا

عودة الإسباني ديفيد سيلفا من جديد كانت رائعة حيث شارك في هدفين هذا المساء.

ماذا تعني النتيجة؟

السيتي الأن يتصدر بفارق 15 نقطة عن صاحب المركز الثاني فريق مانشستر يونايتد، بينما يمكن تقليص الفارق إلى 14 نقطة لو نجح تشيلسي في الفوز على أرسنال مساء الأربعاء.

ماذا بعد؟

السيتي سوف يحصل على راحة من مباريات الدوري الممتاز، ويعود للكأس المحلية في مواجهات في ملعبه مع بيرنلي في كأس الاتحاد الإنجليزي، ثم بريستول سيتي في ذهاب نصف نهائي كأس كاراباو.

ما تقوله الصحافة

صحف.. واتفورد يأمل في تجنب لدغات السيتي

ما تقوله الصحافة

صحف.. التدخل على كيفين صورة حزينة للكرة الإنجليزية

أخبار الفريق الأول

ووكر: فقدان النقاط يمنحنا حافزاً جديداً