حقق مانشستر سيتي فوزا مثيرا بنتيجة (3-2) على حساب شالكة في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا مساء الأربعاء.

وسجل أهداف الفريق السماوي كل من سيرجيو أجويرو، ليروي ساني ورحيم سترلينج في الدقائق 18، 85 و90 على الترتيب.

ولعب رجال بيب جوارديولا بنقص عددي لأكثر من 20 دقيقة من زمن المباراة بعد حصول نيكولاس أوتامندي على البطاقة الحمراء في الدقيقة 68.

أحداث المباراة

بدأ مانشستر سيتي المباراة مهاجما، وسرعان ما سجل الهدف الأول بعدما جاءت كرة قطعها ديفيد سيلفا من الدفاع ولعبها عرضية أرضية لم يجد أجويرو أي صعوبة في تحويلها إلى داخل الشباك.


                        السيتي يعود من ألمانيا بفوز مثير على شالكة

واستمر الفريق السماوي في سيطرته على مجريات الأمور، لكن الحكم الإسباني كارلوس ديل سيرو منح أصحاب الأرض ركلة جزاء بعد العودة إلى حكم الفيديو.

وفي الدقيقة 38 سجل نبيل بن طالب هدف التعادل لشالكة عن طريق ركلة جزاء.

وعاد الحكم بعدها بسبع دقائق ليمنح الفريق الألماني ركلة جزاء جديد، نفذها أيضا بن طالب بشكل ناجح على الرغم من تحرك إيدرسون في اتجاه الكرة لكنها كانت أسرع منه.

وفي الشوط الثاني دخل مانشستر سيتي بهدف العودة في النتيجة، لكن شالكة تكتل دفاعيا في وسط ملعبه واعتمد على الهجمات المرتدة السريعة.

وفي الدقيقة 68 أشهر الحكم البطاقة الصفراء الثانية في وجه نيكولاس أوتامندي، ليكمل السيتيزنس المباراة بنقص عددي.

دخل ليروي ساني إلى أرضية الملعب في الربع ساعة الأخيرة، وفي الدقيقة 85 حصل السيتي على ركلة ثابتة في مواجهة المرمى سددها ساني بشكل مباشر من فوق الحائط البشري لتسكن الشباك على يسار الحارس فارمان.


                        السيتي يعود من ألمانيا بفوز مثير على شالكة

وفي الثواني الأخيرة من عمر المباراة أرسل إيدرسون كرة طويلة إلى سترلينج خلف الدفاع استلمها بشكل رائع لينفرد بالحارس ويسدد في أقصى الزاوية اليمنى للمرمى، ليخرج مانشستر سيتي من المباراة بفوز مثير.

ما الذي تعنيه النتيجة؟

مانشستر سيتي سيدخل مباراة الإياب الشهر القادم متفوقا في النتيجة، حيث يحتاج الفريق الألماني للفوز بفارق هدفين من أجل تخطي رجال بيب جوارديولا.

لكن الفريق السماوي سيدخل المباراة بدون خدمات الثنائي نيكولاس أوتامندي وفيرناندينيو.

رجل المباراة: بيرناردو سيلفا

كالعادة لم يتوقف صانع الألعاب البرتغالي عن الحركة طوال فترة تواجده على أرضية الملعب.

ما التالي؟

مانشستر سيتي سيعود إلى ويمبلي، وهذه المرة لمواجهة تشيلسي في نهائي كأس كاراباو يوم الأحد.

وبعدها سيعود السيتيزنس إلى الدوري الإنجليزي الممتاز بمواجهة ويست هام يونايتد في استاد الاتحاد يوم الأربعاء.