quote linkedin dugout

ما تقوله الصحافة

فيديو 1 معرض الصور

صحف.. ردة فعل الصحف على صدمة الخروج من الكأس

مانشستر سيتي ودع كأس الاتحاد الإنجليزي بعد الخسارة أمام ويجان أثلتيك.

مانشستر سيتي ودع كأس الاتحاد الإنجليزي بعد الخسارة أمام ويجان أثلتيك.

أنهت الهزيمة أمام ويجان في كأس الاتحاد الإنجليزي حلم تحقيق الرباعية، وظهرت المفاجآة في ردة الفعل الإعلام والمشجعين بعد ليلة مجنونة في كأس الاتحاد الإنجليزي.

مانشستر سيتي سيطر تماماً على المباراة أمام فريق دوري "ليج وان" (الدرجة الثالثة)، ولكنه لم ينجح في التسجيل، بينما سجل اللاعب ويل جريج هدف الفوز لأصحاب الأرض في ليلة فارقة للاتيكس.

البداية مع "إي إس بي إن" والتقرير الذي أعده جوناثان سميث الذي كتب عن الشعور بالصدمة عند قراءة إحصائيات المباراة مقارنة بالنتيجة التي لا تصدق.

وجاء في التقرير:"مانشستر سيتي انتهت أماله في تحقيق الرباعية بطريقة لا تصدق أمام فريق من الدرجة الثالثة، ويجان أثلتيك، بسبب هدف ويل جريج الذي فاجئ الضيوف في الدقيقة 79 ليتسبب في الهزيمة".

وأضاف التقرير:"السيتي خسر مباراة واحد فقط محلياً هذا الموسم كانت أمام ليفربول (4-3) في الدوري الممتاز، ولكن لا أحد كان يتوقع أن يحقق الفريق صاحب المركز الثاني في دوري الدرجة الثالثة والذي يركز من أجل التأهل إلى "الشامبيونشيب" (الدرجة الثانية)، الفوز على السيتي الذي تعرض لصدمة بعد طرد فابيان ديلف ليكمل المباراة بعشرة لاعبين".

وتابع التقرير:"مانشستر سيتي تسبب في الكثير من المشاكل في الشوط الثاني لفريق ويجان، ولجأ للهجوم بشكل كاسح قبل أن يخطأ كايل ووكر في كرة ذهبت إلى جريج لينفرد ويسجل هدف المباراة، وبرغم الضغط من ثنائي الدفاع المُقدر بـ 100 مليون إسترليني ستونز ولابورت تقدم مهاجم ويجان وسدد في أقصى الزاوية الأرضية".

وواصل:"هدف الدقيقة 79 كان صادماً للسيتي، الذي لم ينجح في صناعة فرصة قاتلة من أجل التعادل وإحياء أماله في البطولة هذا الموسم، حتى مع إدخال جوارديولا للاعبه كيفين دي بروين في نهاية المباراة لم ينجح في التغلب على ويجان الذي تسبب في مفاجآت كبيرة في كأس الاتحاد الإنجليزي في السنوات الأخيرة".

واختتم التقرير:"انتصار ويجان على السيتي في نهائي الكأس منذ خمس سنوات سيظل أعظام أيام النادي في تاريخه، ولكن الفوز على فريق بيب جوارديولا ربما يكون نتيجة أعظم في تاريخ النادي وللجماهير التي نزلت إلى الملعب من أجل الاحتفال بالفوز".

وإلى "سكاي سبورتس" والحديث عن مواجهة الأحد المقبل في نهائي كأس كاراباو بين مانشستر سيتي وأرسنال، وتقرير جيمس ووكر روبرتس عن المباراة.

السيتي واجه أرسنال في أبريل الماضي بالموسم الفائت في نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي وفاز الفريق اللندني في الوقت الإضافي.

وجاء في التقرير:"بينما يتراجع أرسنال للدفاع في أوقات معينة وفي بعض الأماكن، يتطور السيتي في الدفاع، ولعبت الصفقات دوراً في ذلك، ولكن الثنائي أوتاميندي وستونز يحجزان مقعدهما بشكل كبير في الفريق في موسم بيب الثاني".

وأردف التقرير:"في العام الماضي قال جيمي كاراجير إن في الدوري الممتاز كان هناك 6 أو 7 فرق في المسابقة المحلية أفضل من مانشستر سيتي دفاعياً، كان ذلك في موسم خسر فيه السيتي 4/2 من ليستر سيتي و4/0 من إيفرتون، و3/1 من موناكو في دوري أبطال أوروبا".

واختتم التقرير:"ومع ذلك في الموسم الحالي، تلقى السيتي أكثر من هدف واحد في ست مباريات، بما في ذلك الفوز (7/2) على ستوك سيتي، والهزيمة (2/1) أمام شاختار في دوري أبطال أوروبا في لقاء تحصيل حاصل، وفي الدوري الإنجليزي استقبل الفريق 20 هدفاً، ليكون ثاني أفضل دفاع بعد اليونايتد (19)، ويحتل المركز الثالث في عدد المباريات بشباك نظيفة (12)، خلف تشيلسي (14) واليونايتد (15)".

كان هذا كل ما في صحف اليوم، تابعونا على مدار اليوم لمعرفة أخر التحديثات بخصوص الاستعدادات لمواجهة أرسنال في ويمبلي يوم الأحد.

أخبار الفريق الأول

ستونز: الخروج من الكأس ضربة مريرة

رد فعل جون ستونز بعد الخسارة أمام ويجان في كأس الاتحاد الإنجليزي.

اعترف جون ستونز أن لاعبو مانشستر سيتي يعانون من خيبة أمل بعد خسارة الفريق أمام ويجان في الدور الخامس ببطولة كأس الاتحاد الإنجليزي مساء الاثنين.

أخبار الفريق الأول

جوارديولا: لم تكن ليلتنا!

بيب جوارديولا يتابع المباراة من موقعه في استاد دي دبليو.

هنأ بيب جوارديولا فريق ويجان أثلتيك على فوزه على مانشستر سيتي بهدف نظيف، ولم يكن لديه أي احتجاج بخصوص طرد فابيان ديلف.

تقرير المباراة

نحس السيتي أمام ويجان يقصيه من كأس الاتحاد