quote feed-section sponsor-promos cf show linkedin dugout

Standard Article

فيديو 1 معرض الصور

كلوج الروماني يتوجه في رحلة العمر لمدينة مانشستر

فريق سي إس لوسيافارول كلوج الروماني تدرب في أكاديمية مانشستر سيتي لكرة القدم.

فريق سي إس لوسيافارول كلوج الروماني تدرب في أكاديمية مانشستر سيتي لكرة القدم.

توجه الفريق الروماني "سي إس لوسيافارول كلوج" حامل لقب النسخة الثانية من بطولة كأس مانشستر سيتي أبوظبي، في رحلة العمر إلى مدينة مانشستر الإنكليزية، والتي تعرفوا من خلالها على طبيعة حياة لاعبي مانشستر سيتي لكرة القدم في استاد الاتحاد.

وخلال هذه الرحلة، سافر لاعبو الفريق الروماني "سي إس لوسيافارول كلوج"، والذين تتراوح أعمارهم بين 12 و14 سنة، برفقة الطاقم التدريبي في مدارس السيتي لكرة القدم إلى استاد الاتحاد في مدينة مانشستر، حيث حصلوا على فرصة مذهلة للتعلم والتدريب واللعب في أكاديمية السيتي لكرة القدم، كما لعبوا مباراة ودية في مواجهة فريق أكاديمية مانشستر سيتي. وشهدت الرحلة أيضًا القيام بجولة في أرجاء استاد الاتحاد، والمشاركة في ورشة عمل إعلامية والاستمتاع بالثقافة في مدينة مانشستر. كما أُهدي اللاعبون قمصان نادي مانشستر سيتي لكرة القدم في اليوم الأخير لزيارتهم.

وفي تعليق حول هذه الرحلة، قال سيمون هيويت، رئيس عمليات كرة القدم في مدارس السيتي لكرة القدم: "تضمنت المكافآت التي حصل عليه الفريق بعد إحرازه كأس مانشستر سيتي أبوظبي، سفر اللاعبين إلى مدينة مانشستر والمشاركة في معسكر تدريبي في ملاعب استاد الاتحاد، والتعرف على الأجواء التي يعيشها أبطال الدوري الإنكليزي الممتاز. لقد كانت رحلة رائعة بالنسبة لهؤلاء اللاعبين الصغار المفعمين بالحماس والشغف. لم يسبق لأي واحد منهم أن زار مانشستر من قبل، والآن حصلوا على فرصة للتعرف على كافة التفاصيل عن الحياة في نادي مانشستر سيتي. لقد سعدنا بحضورهم ومشاهدتهم وهم يقضون أوقاتًا ممتعة، ويطورون مهاراتهم خلال رحلتهم إلى مانشستر".

وبعد النجاح الهائل التي شهدته النسخة السابقة من المنافسات، تستعد البطولة للعودة من جديد إلى أبوظبي في 29 و30 مارس، حيث ستحضر الفرق من كافة أرجاء العالم للمشاركة في البطولة التي تقام على مدار يومين. ومن جديد، ستلعب هذه الفرق من أجل إحراز اللقب والفوز برحلة العمر إلى استاد الاتحاد، إضافة إلى المشاركة في معسكرات تدريبية ليومين وثلاثة أيام في بلدهم، تحت إشراف الطاقم التدريبي في مدارس السيتي لكرة القدم.

وإلى جانب استضافة الفعاليات الرياضية ذات المستويات العالمية والبنية التحتية التي تتميز بها أبوظبي، فسيساهم الحدث في ترسيخ مكانة أبوظبي باعتبارها الوجهة المثلى للعطلات والأنشطة الترفيهية المتنوعة، وذلك بالتعاون مع الاتحاد للطيران وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، الشركاء الرسميين للحدث.

وفيما يتعلق بكأس مانشستر سيتي أبوظبي 2019، قال هيويت: "لقد تلقينا ردودًا إيجابية من كل من شارك في النسخ السابقة من كأس مانشستر سيتي أبوظبي، ونسعى لمواصلة العمل ومتابعة النجاحات السابقة لتنظيم بطولة أفضل. وفي هذا العام، سنقوم بإعادة تنظيم فئة تحت 16 سنة، لتتمكن الفرق من المشاركة في المنافسات ضمن مجموعة فئات عمرية متنوعة من تحت 8 سنوات إلى تحت 16 سنة".

وأضاف: "إنه أمر رائع أن تحصل الفرق على فرصةٍ للحضور والمشاركة في منافسات في مواجهة فرق أخرى من ثقافات مختلفة هنا في أبوظبي، ومن ثم الفوز برحلة إلى مدينة مانشستر الانجليزية. وإضافة إلى ذلك، فإن الفرق تستفيد من هذه الرحلة لزيارة الوجهات الرائعة التي تشتهر بها أبوظبي. ومع تسجيل الفرق التي تتضمن أيضًا فرق أكاديميتي مانشستر سيتي وملبورن سيتي، فنحن على استعداد لنشهد البطولة الأقوى والأفضل في منطقة الشرق الأوسط، مع مشاركة أبرز الفرق من مختلف أرجاء العالم".

التسجيل مفتوح للمشاركة في كأس مانشستر سيتي أبوظبي 2019 والتي تقام خلال يومي 29 و30 مارس القادم.

لمعرفة المزيد أو للتسجيل في كأس مانشستر سيتي 2019، يرجى زيارة: www.citycupabudhabi.com/en/