فريق الرجال

سمو الشيخ منصور يؤمن أقدم نسخة من كأس الاتحاد الإنجليزي

سمو الشيخ منصور يؤمن أقدم نسخة من كأس الاتحاد الإنجليزي
يسعدنا الإعلان بفخر عن أن سمو الشيخ منصور بن زايد مالك النادي أصبح يملك أقدم نسخة موجودة من كأس انجلترا والتي تعود للفترة بين عامي 1896-1910 بعد شرائها في مزاد مؤخرا.

الشيخ منصور كان يخشى في الأصل أن يتم شراء الكأس ،الذي يعتبره مجلس الفنون على أنه عنصر ذو أهمية تاريخية دولية، بشكل خاص وأخذها إلى الخارج.

ومع ذلك، سيبقى الكأس الآن في إنجلترا لصالح عشاق كرة القدم الإنجليزية.

ويُعد الكأس، أحد أهم المصنوعات اليدوية في كرة القدم العالمية وأقدم نسخة باقية من كأس الاتحاد الإنجليزي في إنجلترا.

لقد كانت كذلك أول بطولة يفوز بها مانشستر سيتي وذلك في عام 1904 حين تغلب السماوي في النهائي على بولتون واندررز بهدف دون رد، ليكون وقتها أول ناد كرة قدم محترف من مدينة مانشستر يحقق إنجازا كبيرا.

وتماشيا مع رغبة سمو الشيخ منصور، فقد تم تقديم هذا الكأس على سبيل الإعارة إلى المتحف الوطني لكرة القدم في مانشستر، حيث كانت موجودة به منذ عام 2005.

الهدف هو إبقاء هذه النسخة التاريخية من الكأس في متناول جميع عشاق كرة القدم لزيارتها والاستمتاع بها.

ويعود الفضل في فوز مان سيتي بكأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم 1904 إلى المساعدة في ترسيخ مكانة كرة القدم في الحياة الثقافية الأوسع للمدينة، ونقل الشعبية الرياضية بعيدا عن لعبة الركبي التي اشتهرت بها مانشستر آنذاك.

وتجسد هذا التحول الثقافي في قرار النادي الرائد آنذاك بالمشاركة في أول عرض للكأس في تاريخ مانشستر.

ولإحياء ذكرى فوز سيتي بكأس الاتحاد الإنجليزي 1904، تم إنتاج فيلم وثائقي بواسطة "CityTV" يعرض قصة نهائي الكأس ورحلة النادي في المسابقة حتى يومنا هذا.

تم إصدار مقطع دعائي للفيلم الوثائقي اليوم قبل الاستعداد للإطلاق الكامل على موقع mancity.com يوم السبت 9 يناير.

وتعليقا على الكأس وشرائه من قبل صاحب السمو الشيخ منصور، قال معالي خلدون المبارك، رئيس مجلس إدارة النادي: "هذه الكأس هي تذكير مرئي بالتاريخ الغني والطويل لكرة القدم الإنجليزية التي يرتبط بها مانشستر سيتي بشكل وثيق".

وأضاف قائلا: "كان الفوز بهذا الكأس الفعلي في عام 1904 نقطة تحول للنادي ولمدينة مانشستر من حيث أنه عزز كرة القدم بقوة في قلب مجتمعها".

"وجهة نظر الشيخ منصور هي أنه يجب مشاركة كأس بهذه الأهمية الثقافية مع شعب مانشستر وعائلة كرة القدم الإنجليزية وجميع أولئك الذين يحبون كرة القدم الإنجليزية، والمتحف الوطني لكرة القدم في وضع فريد للقيام بذلك".

أما تيم ديزموند، الرئيس التنفيذي للمتحف الوطني لكرة القدم فقال: "في المتحف يسعدنا أن يكون لدينا العديد من العناصر الرائعة المعروضة، ولكن باعتبارها أقدم نسخة من كأس الاتحاد الإنجليزي، كانت هذه الكأس الخاصة من القطع الأثرية لدينا".

وأضاف قائلا: "عندما تركتنا في سبتمبر 2019 ليتم بيعها بالمزاد العلني من قبل مالكها آنذاك، كنا نخشى ألا نراها مرة أخرى وأن تخسر بريطانيا كأس الاتحاد الإنجليزي إلى الأبد".

وتابع: "حقيقة أن قد تم شراؤه من قبل صاحب السمو الشيخ منصور وعرضه علينا هو ببساطة خبر رائع لكل من المتحف الوطني لكرة القدم وللحفاظ على تراثنا الرياضي في هذا البلد".

وأنهى تصريحاته بقوله: "نتطلع إلى الترحيب بالزوار من مانشستر، والمملكة المتحدة وخارجها لمشاهدة هذه الكأس الخاصة بمجرد أن تسمح الظروف بذلك".

عرض جميع شركاء النادي
Manchester City FC

اختر اللغة

Mancity.com

31?
loading