دعا بيب جوارديولا لاعبيه إلى التعافي بعد الخروج المؤلم من دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء.

ودع مانشستر سيتي البطولة بعدما خسر من ريال مدريد عن طريق ركلات الترجيح، في مواجهة الإياب التي جمعتهما مساء الأربعاء الماضي في استاد الاتحاد.

وما زال ينافس السيتي على بطولتين هذا الأسبوع، حيث سيلعب أمام تشيلسي في نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي ويتصدر الدوري الممتاز قبل نهايته بست جولات.

وقال جوارديولا خلال مؤتمره الصحفي يوم الجمعة قبل مباراة تشيلسي: “ليس لدينا أي خيار آخر سوى الفوز.”

وتابع: “لا يمكننا أن نشعر بالأسف لأنفسنا، حيث في كرة القدم تخسر مباريات حتى عندما تلعب بأفضل أداء لديك.”

وواصل: “سنفكر في الصيف فيما حدث خلال الموسم لكن حاليا أنت تلعب من أجل الفوز، لم يحدث هذا عدة مرات في المواسم الماضية، لكن في بعض الأحيان تخسر المباريات، هذا ما حدث.”

وعن حالة اللاعبين في جلسات التدريب، أوضح مدرب السيتي: “اليوم أفضل من الأمس وغدا أفضل من اليوم.”

كان السيتي هو الفريق المتميز في مباراة الإياب من ربع النهائي، حيث لمس الكرة 88 مرة في منطقة جزاء ريال مدريد ويعد أكثر فريق فعل ذلك في مباراة بدوري أبطال أوروبا حسب إحصائيات أوبتا، في حين كانت تسديداتنا الـ 33 هي الأكبر في مباراة في الأدوار الإقصائية منذ أربعة مواسم.

وبينما يشعر جوارديولا بخيبة أمل واضحة لعدم الوصول إلى دور نصف النهائي للمسابقة للمرة الأولى منذ 2020، فإن المدرب الكتالوني كان سعيدا بأداء لاعبيه.

وقال: “ريال مدريد هو فريق مذهل لكننا قدمنا أداءً رائعا منذ الدقيقة الأولى حتى 120 دقيقة وركلات الجزاء.”

وأضاف: “كنا جيدين حقا، وخسرنا بفارق ركلات الترجيح 4-3 وعليك أن تقبل ذلك، الفريق موجود دائما وأنا فخور جدا بهم، أحب التواجد في دوري أبطال أوروبا، لكن لسوء الحظ لم يحدث.”

وأشار: “لقد فعلنا كل شيء، إنهم يعرفون ذلك ونحن أيضا، لكن لم يكن كافيا، لذا نهنئهم ونركز على مواجهة الغد في كأس الاتحاد الإنجليزي.”

تألق لاعب السيتي السابق كول بالمر مع تشيلسي في هذا الموسم، وسجل صاحب الـ 21 عاما 25 هدفا وصنع 13 منذ انتقاله للفريق الأزرق الصيف الماضي.

وقبل مباراة نصف النهائي يوم السبت، اعترف جوارديولا بالخطر الذي يشكله وأكد مجددا أن قرار رحيل بالمر لم يكن قراره.

حمل تطبيق مانشستر سيتي الرسمي 

وقال: “أعلم أنه لاعب استثنائي كنا نعرف عندما كان هنا، لم أعطه الدقائق التي ربما كان يستحقها الآن في تشيلسي، لكنه شخص جميل.”

وختم بيب حديثه: “إنه يمثل تهديدا كبيرا، لكن القرار تم اتخاذه لأسباب عديدة، أراد الرحيل لمدة موسمين ما الذي تستطيع القيام به؟ قلت ابقى، قال أريد الرحيل.”

CITY+ | اشترك لمشاهدة المحتوى الحصري