فريق الرجال

جوارديولا: تجربة الموسم الماضي ستساعدنا في دوري الأبطال

جوارديولا: تجربة الموسم الماضي ستساعدنا في دوري الأبطال
يعتقد بيب جوارديولا أن خيبة الأمل التي أنهى بها الفريق الموسم الماضي على المستوى الأوروبي يمكن أن تكون حافزا للنجاح في دوري أبطال أوروبا.

وقال مدرب مانشستر سيتي إن الخروج المحبط أمام ليون من ربع النهائي في موسم 2019/20 ساعد فريقه على الوصول إلى نهائي البطولة للمرة الأولى في الموسم الماضي.

قم بشراء تذاكر مباراة لايبزج

وبينما يستعد مان سيتي لبدء مسيرته الأوروبية الجديدة بمواجهة لايبزج يوم الأربعاء، يشعر جوارديولا أن لاعبيه سيكونون أفضل بعد أن عانوا من آلام الخسارة في النهائي أمام تشيلسي في مايو الماضي.

وقال جوارديولا: "أنا متأكد، اللاعبون لديهم مشاعر ويؤلمهم الأمر عندما لا يستطيعون تحقيق أهدافهم، إنه تحد جديد يجب أن نخوضه".

وأضاف قائلا: "هؤلاء الرجال فازوا بثلاثة ألقاب من آخر أربع بطولات للدوري الممتاز، ولدينا دائما شعور بأننا قادرون على تقديم أداء أفضل".

"نريد تحقيق اللقب، ولكن العديد من الفرق تريده أيضا، هذا يعتمد على أشياء كثيرة".

بعد وصوله إلى نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، تميل الكثير الأراء إلى أن السيتي سيحقق أفضل النتائج في أوروبا هذا العام.

ومع ذلك، وكما هو الحال مع رودريجو، يرفض جوارديولا النظر إلى ما هو أبعد من المباراة القادمة أمام فريق لايبزج الذي يحبه مدربنا.

وجاء الفريق الألماني إلى جانب باريس سان جيرمان وكلوب بروج في المجموعة الأولى الصعبة، ويقول المدرب الكتالوني إنه من المهم أن يبدأ فريقه بشكل جيد على ملعب الاتحاد يوم الأربعاء.

 

وعن هذا قال جوارديولا: "إنها المباراة الأولى في دور المجموعات، يجب أن نستحق التواجد في المراحل النهائية لنتحدث عنها".

"عندما نبدأ هذه البطولة في كل موسم ويسأل الناس من هو الفريق المفضل، لا يمكن التنبؤ به - هناك العديد من الفرق القوية، مرحلة المجموعات صعبة دائما".

"لايبزج دائما فريق جيد للغاية، لديهم منهج قوي. فريقهم شاب ويلعب بديناميكية وقوة بدنية".

"نفكر في الخطوة التالية فقط. يوم غد سنواجه لايبزج، ومن المهم دائما أن تبدأ بشكل جيد، خاصة على ملعبك".

لقب دوري أبطال أوروبا هو اللقب الوحيد الذي استعصى على جوارديولا خلال الفترة التي قضاها على رأس الإدارة الفنية في مانشستر سيتي.

وكان جوارديولا قد فاز بالبطولة في مناسبتين كمدرب خلال فترته الرائعة مع برشلونة، لكنه غير مهتم بأي أراء تشير إلى أن عدم تحقيق اللقب مرة أخرى من شأنه أن يحد من حجم إنجازاته في مانشستر.

وعن هذا قال: "أنا أتقبل فكرة أن [الناس يقولون إنني بحاجة للفوز بدوري أبطال أوروبا]، كل عام يتكرر نفس الكلام"

"إذا فزت بدوري الأبطال، سأكون سعيدا من أجل النادي، وإذا لم نفعل ذلك، فالأمر يبقى كما هو، بعد ذلك يمكن أن يقوم الناس بتقييم فترتي مع مان سيتي".

وأنهى جوارديولا تصريحاته بقوله: "أحاول أن أبذل قصارى جهدي وسيحكم الناس على عملي، مثلما أحكم على لاعبي فريقي، لقد قاموا بعمل مذهل خلال السنوات الخمس الماضية".

عرض جميع شركاء النادي
Manchester City FC

اختر اللغة

Mancity.com

31?
loading