أكد بيب جوارديولا أن رودريجو أعتذر لزملائه في مانشستر سيتي بعد طرده أمام نوتنجهام فورست.

تعرض لاعب الوسط للطرد في الدقيقة 46 وذلك في الفوز على فريق ستيف كوبر بثنائية نظيفة.

هو الأمر الذي جعل السيتي يلعب بعشرة لاعبين لنهاية المباراة، حيث قام جوارديولا بإقحام فيليبس في وسط الملعب.

السيتي 2-0 نوتنجهام | تقرير المباراة

سيطر السيتي على الشوط الأول وسجل هدفين عن طريق فيل فودين وإيرلينج هالاند.

في الشوط الثاني، تمكن فريقنا من منع الضيوف من الوصول للمرمى، لنحقق الفوز السادس على التوالي منذ بداية الدوري.

وبسؤاله عن ردة فعل رودريجو في غرفة الملابس بعد المباراة، أكد جوارديولا أن الإسباني اعتذر.

وقال جوارديولا: “هو فعلها وقام بالاعتذار”.

وأضاف: “رودريجو عليه السيطرة على مشاعره، يمكنني الحصول على بطاقة صفراء، ولكن رودريجو لا يمكن أن يحصل على بطاقة حمراء”.

وواصل: “أنا لا ألعب، اللاعبون في الملعب عليهم السيطرة على مشاعرهم”.

واصلت الجماهير في استاد الاتحاد مساندة الفريق بعشرة لاعبين في الشوط الثاني، وذلك لتحقيق الانتصار الـ 300 على ملعبنا في الدوري الممتاز.

يؤمن جوارديولا أن الجماهير والأجواء ساعدت اللاعبين على القتال في الشوط الثاني.

وقال بيب: “يمكنك أن تكذب على شخص واحد، ولكن ليس على 60000”.

وأشار: “هذا مستحيل، هم شاهدوا بأنه لم يكن هناك كسل من اللاعبين، شاهدوا بأننا فعلنا كل شيء للدفاع عن النتيجة في الشوط الثاني”.

وأخيرًا أكد: “الجماهير مشترة في ذلك، لأنهم يمكنهم أن يعطونا طاقة أكبر عندما نشعر بالتعب”.