فريق الرجال

تعليق رودري بعد التعادل مع كوبنهاجن

أشاد رودري بنجاح السيتي في التعادل بالرغم من اللعب بعشرة لاعبين فقط ورغبة الفريق وروحه القتالية للحصول على نقطة في دوري أبطال أوروبا في الدنمارك.

وسجل لاعب خط الوسط الهدف الأول بعد تسديدة قوية بعد 12 دقيقة فقط، لكن بعد مراجعة مطولة بتقنية حكم الفيديو المساعد، تم إلغاء الهدف بسبب لمسة يد رياض محرز.

ولم ينجح الجزائري في تسديد ركلة الجزاء بعد فترة قليلة واستمرت بداية الفريق المؤسفة للمباراة حيث طُرد سيرجيو جوميز بعد مرور نصف ساعة.

حمل تطبيق مانشستر سيتي الرسمي

اعترف رودري بأنه مسرور بالروح القتالية للسيتي ذات العشرة رجال للحصول على نقطة مهمة في المجموعة السابعة، حيث قال: "في بعض الأحيان يكون الأمر هكذا، عليك أن تعيش هذه الأنواع من المباريات."

وتابع:"ببطاقة حمراء مبكرة للغاية، الأمر صعب على الفرق ونقاتل حتى النهاية، لقد أتيحت لنا الفرص وسجلنا هدفا وألغي وأهدرت ركلة الجزاء ثم حصلنا على البطاقة الحمراء، إنها صعبة 10 ضد 11."

وأضاف: "بالطبع أردنا المجيء إلى هنا للفوز، إنه أمر محبط في حقيقة أننا حصلنا على البطاقة الحمراء لكننا قاتلنا حتى النهاية."

وأوضح رودري: "إنها نقطة مهمة، نحن نواصل التقدم، دعونا نرى النتائج الأخرى ولكن بالطبع أردنا الفوز لكننا لم نفز، الطريقة التي لعبنا بها 10 ضد 11، لا يمكننا أن نحزن."

بدأ رجال بيب جوارديولا بداية جيدة في الدنمارك وأعتقد رودري أنه افتتح التسجيل في وقت مبكر بتسديدة رائعة في الزاوية العليا، لكن تم إلغائها بعد أن قرر الحكم أنها لمسة يد.

شعر اللاعب البالغ من العمر 26 عاما بالإحباط لرؤية هدفه يتلغي.

وقال: "إنه محبط بعض الشيء بالطبع، أعتقد أن لم يدرك أحد ما حدث فجأة وكانت على ما يبدو لمسة يد."

وأكد: "لا أعرف ما إذا كان ذلك مقصودًا أم لا، لكن هذا ما هو عليه، نحن نحترم القرار."

وختم تصريحاته: "ثم لدينا ركلة جزاء، لكنها لم تسدد، ثم جاءت البطاقة الحمراء وتغير المباراة."

عرض جميع شركاء النادي
Manchester City FC

اختر اللغة

Mancity.com

31?
loading