فريق السيدات

رقم تاريخي: لورين هيمب تفوز بجائزة أفضل لاعبة شابة

اختيرت لورين هيمب كأفضل لاعبة شاب من قبل رابطة اللاعبين المحترفين الانجليزية وذلك للمرة الرابعة في رقم قياسي تاريخي.

بعد فوزها بالجائزة لأول مرة في 2018 وقت وجودها مع بريستول سيتي، احتفظت اللاعبة البالغ من العمر 21 عاما بالكأس للمرة ثالثة على التوالي.

إنها أطول فترة لأي لاعب مع الجائزة، سواء كان ذكرا كان أم أنثى منذ بدايتها في عام 1974، مما يجعلها أكثر فائزة بهذه الجائزة المرموقة.

سجلت هيمب 21 هدفا في 37 مباراة مع السيتي خلال موسم 2021/22، حيث شهدت حصولها على لقب هداف النادي، في حين كان إجمالي تمريراتها الحاسمة العشر الأكثر أهمية من جانب فريق جاريث تايلور.

اللاعبة البالغة من العمر 21 عاما نافست على الجائزة كل من، لورين جيمس من تشيلسي، وفريدا مانوم لاعبة أرسنال، ولاعبة خط وسط مانشستر يونايتد إيلا تون، وجيسيكا ناز من توتنهام، ومدافعة برايتون مايا لو تيسييه.

تم اختيارها كجزء من فريق المدربة سارينا ويجمان لخوض بطولة أوروبا في شهر يوليو.

وقالت هيمب وهي تتأمل إنجازها: "إنه لشرف كبير أن أحصل على تلك الجائزة مرة أخرى. أعتقد بشكل خاص أن يتم التصويت لك من قبل اللاعبين الذين لعبت ضدهم أو واجهتهم لهو أمر عظيم".

"أنا أنظر إلى العديد منهم كنماذج يحتذى بها أيضا، لذا يشرفني أن يتم الفوز من خلالهم".

"لدي الكثير من الشكر زملائي في الفريق، لأنني أعتقد أنهم يجعلونني أبدو أفضل مما أنا عليه بالفعل!".

"لدينا فريق رائع ولاعبين يمنحونني الكرة في مراكز جيدة والمهاجمين الذين يمكنهم إنهاء التمريرات العرضية التي أضعها في أي مكان أضعهم فيه".

"لدي مجموعة رائعة من الموظفين أيضا، الأشخاص الذين يدفعونني دائما، ويريدون مني أن أتحسن، لذا أنا أقدر ذلك وأعلم أن هناك الكثير في المستقبل".

"سأستمر في العمل الجاد من أجل ذلك للتأكد من أنني أستمر على الطريق الصحيح".

من جانبه، قال جاريث تايلور، مدرب فريق السيدات: “نحن سعداء للغاية لأن لورين حصلت على التقدير الذي تستحقه بفوزها بهذه الجائزة مرة أخرى".

"جائزة رابطة اللاعبين المحترفين الرابعة لأفضل لاعبة شابة في العام - والثالثة على التوالي - هي إنجاز مذهل، وهي جائزة تستحقها تماما لعملها الشاق خلال السنوات الأربع الماضية في النادي".

"لقد أثبتت نفسها بقوة كعضو رئيسي في المجموعة هنا ونحن محظوظون جدا لوجودها".

"في سن الـ 21، من المثير للغاية التفكير في أن أفضل سنوات مسيرتها ما زالت تنتظرها ونأمل أن تقضيها في الفوز بالكثير من الألقاب هنا في مانشستر سيتي".

واختتم بقوله: "الدافع الذي تتمتع به لورين لمواصلة التحسن يجعلني واثقا من أنها ستستمر في الوصول إلى آفاق جديدة في السنوات المقبلة، بدعم من الفريق الرائع وطاقم التدريب من حولها".

عرض جميع شركاء النادي
Manchester City FC

اختر اللغة

Mancity.com

31?
loading