quote linkedin dugout

أخبار الفريق الأول

فيديو 1 معرض الصور

جوارديولا: لا إصابات جديدة أمام ايفرتون

بيب جوارديولا رد على أسئلة الصحفيين في المؤتمر الصحفي قبل مواجهة ايفرتون يوم الإثنين

بيب جوارديولا رد على أسئلة الصحفيين في المؤتمر الصحفي قبل مواجهة ايفرتون يوم الإثنين

أكد مدرب مانشستر سيتي بيب جوارديولا على أن قائمة فريقه لا تحتوي على إصابات جديدة قبل المواجهة الأولى في ملعبه ضد ايفرتون يوم الاثنين المقبل.

إيلكاي جوندوجان عاد لتمثيل مانشستر سيتي بعد غياب 8 أشهر بسبب الإصابة ليظهر أمام جيرونا في ودية لمدة 20 دقيقة فقط.

بينما يظل بنجامين ميندي غير جاهزاً لتمثيل مانشستر سيتي، حيث يمر بالمرحلة النهائية في الشفاء من إصابته، بينما يقترب فابيان ديلف من العودة أيضاً.

جوارديولا قال في المؤتمر الصحفي قبل المباراة :"إنهم جيدون وفي حالة بدنية طيبة الآن".

وواصل بيب قائلا ً:"ميندي يمر في المرحلة الأخيرة من التأهيل، لكنه لا يزال غير جاهزاً بنسبة 100%".

وأضاف المدرب بيب :"فابيان ديلف أيضاً يمر بنفس المرحلة مثل ميندي، وفيما عدا ذلك كل اللاعبون جاهزون".

جوندوجان انضم إلى مانشستر سيتي الصيف الماضي لكنه أصيب بقطع في الرباط الصليبي ضد واتفورد في شهر ديسمبر الماضي ليغيب عن باقي الموسم 2016-2017.

View original post

جوارديولا قال عن لاعبه الألماني :"جوندوجان لعب دقائق قليلة أمام جيرونا، ولذلك سوف نرى، هو يتدرب بشكل جيد جداً، يحتاج فقط للوقت والثقة".

وتابع بيب قائلاً: "عندما يكون لديك مشكلات في الموسمين الماضيين فيجب أن تكون جاهزاً بنسبة 100% قبل العودة للملعب، ولكنه شارك بالفعل لدقائق وهي خطوة أولى".

وفي سياق أخر علل جوارديولا غياب ووكر عن الفريق الذي سافر إلى جيرونا لخوض المباراة الودية.

ووكر انتقل إلى السيتي قادماً من توتنهام هذا الصيف لكنه حصل على بعض الوقت للبقاء مع زوجته التي كانت في حالة ولادة.

وأنهى بيب قائلاً :"زوجته كانت حامل وأصبح أباً مرة أخرى، ولذلك لم يسافر معنا من أجل هذه اللحظة الجميلة".

صور خاصة

معرض الصور - جيرونا 1-0 السيتي

أخبار الفريق الأول

جوندوجان يعود للمشاركة مع السيتي

الفريق السماوي يستعيد إيلكاي جوندوجان

عاد الدولي الألماني إيلكاي جوندوجان من جديد للمشاركة بقميص مانشستر سيتي بعد غياب دام 8 أشهر وذلك في الودية التي جمعت السماوي بفريق جيرونا في إسبانيا.

تقرير المباراة

السيتي يخسر من جيرونا ودياً