quote linkedin dugout

أخبار الفريق الأول

فيديو 1 معرض الصور

جابريل جيسوس جاهز لانطلاقة نارية جديدة

جابريل جيسوس يتطلع لموسم قوي مع مانشستر سيتي

جابريل جيسوس يتطلع لموسم قوي مع مانشستر سيتي

لاعبون جدد، توقعات جديدة، موسم جديد، هناك الكثير من الأسباب للتفاؤل هذا الموسم لجماهير مانشستر سيتي لموسم 2017-2018 الذي ينطلق بعد أقل من شهر.

ومن الأمور الكبيرة هذا الصيف أننا نشاهد لأول مرة جابريل جيسوس يستعد في فترة الاعداد الصيفية مع الفريق لأول موسم كامل له في الكرة الإنجليزية.

اللاعب البرازيلي الشاب أنهى عطلته الصيفية وعاد من البرازيل في المكان الذي قضى فيه أجازته منذ انتهاء الموسم الماضي في شهر مايو الفائت.

ومن بين اللقطات الإيجابية لموسم بيب جوارديولا الأول في مانشستر سيتي كانت بلا شك لقطة ظهور البرازيلي جيسوس.

الهداف البرازيلي ظهر تأثيره في الأشهر الخمسة الأولى له في النادي ولم تكن الإثارة غائبة إطلاقا.

لقد سجل جابريل 7 أهداف مع مانشستر سيتي وصنع 4 أهداف في مشاركته خلال 8 مباريات فقط في البريميرليج.

هذا يعني أن خلال 650 دقيقة له في البريميرليج يشارك جابريل جيسوس في هدف كل ساعة في الملعب.

ورغم أن هذه الإحصائيات مثيرة للإعجاب لكنها لا تعبر عن التأثير الكامل الذي يمكن أن يضيفه جابريل جيسوس على الفريق.

وعلى الرغم من توقيعه على عقود انتقال في شهر أغسطس من العام الماضي انتقل جابريل في يناير إلى السيتي ليكمل موسمه مع بالميراس في البرازيل ويساعده على تحقيق أول لقب دوري منذ 22 سنة.

وصل جابريل في مناخ مختلف في شتاء إنجلترا وتعامل مع ثقافة جديدة ولغة مختلفة كل هذه كانت اختبارات صعبة لشاب في العشرين من عمره.

ولكن نجح جابريل في إثبات مدى تأثيره خلال أول مشاركة له في ملعب الاتحاد ضد توتنهام في نهاية يناير الماضي.

ونجح جيسوس في تسجيل هدف من أول لمسة في الكرة الإنجليزية في توتنهام ولكن تم إلغاءه وانتهت المباراة (2-2) دون أن يكمل اللاعب حلمه بتسجيل هدفه الأول في مشاركته الأولى.

اللاعب أظهر تأثيره الكبيرة في مباراة وست هام التي فاز بها مانشستر سيتي برباعية نظيفة.

اللاعب البرازيلي ساهم بشكل درامي في المباراة التالية في ملعب الاتحاد وسجل هدفه الأول في شباك سوانزي ليمنح السيتي فوزاً في الدقيقة 92.

السيتي كان مستعد مع جيسوس في 13 فبراير ضد بورنموث لتحقيق نتيجة إيجابية لكن تعرض اللاعب لإصابة في مشط القدم وكانت ضربة قاضية أبعدته في الشهور التالية.

وبدلاً من التسليم بانتهاء الموسم عاد جيسوس في نهاية الموسم في مباراة الديربي في ملعب الاتحاد يوم 27 أبريل.

وبعد إشراكه بسبع دقائق سجل هدفاً قاتل لكن للمرة الثانية أيضاً يتم إلغاءه من الحكم المساعد وتنتهي المباراة بلا أهداف.

جيسوس شارك في المباريات الخمسة الأخيرة مع مانشستر سيتي أساسياً وسجل ثلاث مرات ضد ميدلسبره وليستر ووست بروميتش.

ومع ذلك لم تكن الأهداف والتمريرات الحاسمة هي التي فقط تجعله مميزاً في السيتي.

أيضاً تعامله مع الكرة وقتاله في الملعب يساعد الجميع من جماهير السيتي على متابعته وتشجيعه باستمرار.

وأثبت جابريل أنه من اللاعبين الذين لا يقدرون بثمن في مانشستر سيتي وبإمكانهم فعل كل شيء.

ويأمل كل مشجعي مانشستر سيتي أن يكون جابريل جيسوس جاهزاً لبداية الموسم الجديد.

أخبار الفريق الأول

كومباني: ديربي مانشستر يمنحنا دوافع إضافية

أخبار الفريق الأول

جوارديولا يضع عينه على ثلاث أو أربع صفقات أخرى

صور خاصة

#جولة_السيتي .. اليوم الأول في هيوستن