عبر اللاعب الإنجليزي الدولي رحيم سترلينج عن اعتزازه باللعب مع يايا توريه في فريق مانشستر سيتي.

اللاعب الإيفواري الذي انضم إلى مانشستر سيتي في عام 2010 مدد تعاقده مع السيتي لعام إضافي ليبقى في قلعة الاتحاد لموسم أخر.

يايا لعب مع مانشستر سيتي 7 مواسم كان خلالها له دوراً رئيسياً في تحقيق البطولات، وتسجيل الأهداف الحاسمة.

سترلينج يتمتع بعلاقة صداقة قريبة مع اللاعب يايا توريه وهذا سبب سعادته باستمرار الإيفواري لعام إضافي في السيتي.

رحيم قال عن زميله في الفريق البالغ 34 سنة :"العم يايا!" قالها وهو يضحك ثم واصل :"ما يمكن أن أقول عنه؟".

سترلينج واصل عن يايا قائلاً: "إنه يلعب في أعلى مستوى، وقدم هذا الأداء على مدار سنوات عديدة للسيتي.

وأضاف لاعب السيتي الشاب  :"من دواعي فخري وسروري أن أكون زميلاً له في أرض الملعب".

يايا كان قد تحدث في وقت سابق عن رحيم سترلينج وساني واعتبر أنهما يمكن أن يكونا لاعبا عالميان على أعلى مستوى في مراكزهما في المستقبل.

الجناح الإنجليزي أضاف عن يايا :"يفعل أشياء لا تصدق، يمكنك دائما ً أن تتعلم منه، الطريقة التي يتحكم بها في المباريات رائعة، إنه يعزف على كرة القدم".

وأنهى سترلينج قائلاً: "يمكن أن يلعب في أي مكان يريد أن يتواجد فيه، إنه ماكينة".