أشاد بيب جوارديولا بلاعبه رحيم سترلينج وتطوره في إنهاء الهجمات خلال الموسم الحالي.

لاعب الفريق السماوي سجل حتى الآن 10 أهداف في كل المسابقات بعد أن سجل في مواجهة نابولي الأخيرة التي حسمها السيتي (4-2)، ولا يوجد غير هاري كين وروميلو لوكاكو فقط أحد نجح في تسجيل أكثر من رحيم في كل المسابقات.

جوارديولا قال عن رحيم :"أعتقد أنه يستمتع بتسجيل الأهداف، هو لا يخشى المخاطرة".

وأضاف بيب :"هو  يعرف متعة تسجيل الأهداف، وكم هي رائعة".

وتابع جوارديولا :"مايكل أرتيتا يعمل بجدية بعد انتهاء التدريبات من أجل تقديم المساعدة".

بيب واصل :"رحيم يلعب كمهاجم أو جناح ويسجل الأهداف، لا يمكنك أن تستمر في فريق كبير إذا لم تكن تسجل الأهداف، إنه مهم جداً بالنسبة لنا".

مدرب السيتي تابع: "أعتقد أنه قرر أن يسجل الأهداف ويستمتع بما يفعله".

ورغم تألق رحيم لكن بيب يرى أن عليه التطور، مضيفاً: "عليه أن يتطور في التمريرة الأخيرة، هو الآن أفضل ، ولكنه يستطيع أن يكون أفضل من ذلك".

وأردف رحيم قائلاً: "اللاعبون الكبار جداً يتخذون قرارات صحيحة في الوقت المناسب".

وواصل بيب تصريحاته عن رحيم :"ولكنه ما زال في الـ21 من عمره، سوف يكون أفضل لأنه ما زال صغيراً، نحن هنا من أجل مساعدته".

ومن جديد وجه جوارديولا التهنئة إلى سيرجيو أجويرو بعد أن أصبح الهداف التاريخي لمانشستر سيتي.

المهاجم الأرجنتيني نجح في تسجيل الهدف الثالث لمانشستر سيتي في نابولي لتصبح النتيجة وقتها (3-2) يوم الأربعاء الماضي ليصل إلى الهدف رقم 178 مع السيتي منذ انتقاله في صيف 2011.

الهدف جعله يتفوق على إيرك بروك في ترتيب هدافي مانشستر سيتي عبر كل العصور، ويؤكد جوارديولا أن ذلك يجب أن يكون مصدر فخر لمهاجمه.

وعن هذا علق بيب :"لقد قلت مراراً وتكراراً أنه سيسجل عاجلاً أم أجلاً".

وواصل بيب :"لقد كان يركز على تحقيق الانتصارات للفريق، وما عليه أن يفعله من أجل زملائه والنادي".

وأنهى جوارديولا :"عليه أن يكون فخوراً بما حققه، وعائلته أيضاً".