حث فينسنت كومباني زملائه على إنهاء المهمة وحسم التأهل بشكل رسمي إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا عندما يستضيف الفريق السماوي بازل الشهر المقبل في استاد الاتحاد.

وحقق السيتي الفوز برباعية نظيفة في سويسرا بفضل أهداف كل من إيلكاي جوندوجان "هدفين"، بيرناردو سيلفا وسيرجيو أجويرو، ليضع السيتيزنس قدم في الدور التالي.

لكن قائد الفريق السماوي أكد أن على رجال بيب جوارديولا الحفاظ على مستواهم العالي من أجل حسم التأهل إلى ربع النهائي بشكل رسمي.

وقال كومباني: "بالنسبة لمباراة في دوري أبطال أوروبا فقد قدمنا أداءا جيدا للغاية".

وأضاف قائلا: "ولكن في مثل هذه الحالات من وجهة نظري، إذا خرجنا بنتيجة الفوز (3-2) أو التعادل (2-2) في استاد الاتحاد، فهذا لن يعطينا شعور جيد قبل خوض الجولة التالية".

"أظهرنا أننا الفريق الأفضل أمام بازل، ولكن إذا فقدنا الحافز وتقديم الجهد في مباراة الإياب فلن نظهر بنفس الصورة، وهذا أمر غير مسموح به".

ونظم كومباني خط الدفاع أمام بازل ونجح في الخروج بشباك نظيفة في أولى مشاركاته بدوري أبطال أوروبا منذ الإصابة في نصف نهائي البطولة عام 2016 أمام ريال مدريد.

وأكد المدافع البلجيكي قوة العمل الجماعي والتنظيم الذي يتمتع به الفريق السماوي تحت قيادة بيب جوارديولا.

وعن هذا قال كومباني: "بالنسبة لي فإن أهم الأمور كانت معدل العمل الجماعي في الدفاع واستعادة الكرة مبكرا".

"اللعب أمام خمسة لاعبين كان شبيها بعض الشئ بتشيلسي، ولذلك فإن فريقك الذي يلعب بأربعة مدافعين يمتد بطول الخط الخلفي ويلعب على مساحات كبيرة".

وأنهى تصريحاته بقوله: "فعلنا ذلك بشكل جيد، إنه ملعب صعب حقا، وفي أجواء باردة للغاية، ولكن حتى مع هذه الظروف الصعبة بالنسبة لنا فقد قدمنا أداءا جيدا".