أكد بيب جوارديولا على أن ديفيد سيلفا وجابريل جيسوس وليروي ساني سيغيبون جميعاً عن مواجهة ليستر سيتي هذا الأسبوع بسبب عدم التعافي من الإصابات.

لكن بيب أعلن جاهزية الثنائي جون ستونز وفيل فودين للمباراة بعد أن شاركا في التدريبات الأخيرة بشكل كامل استعداداً لمواجهة ليستر.

السيتي واجه بيرنلي بوجود ستة لاعبين فقط على مقاعد البدلاء، لكن بيب أشار إلى أن ستونز وفودين جاهزان لدخول قائمة المباراة لتكتمل بوجود 18 لاعب مرة أخرى.

وقال بيب في المؤتمر الصحفي عن جاهزية لاعبيه لخوض المباراة ضد ليستر:"ساني لا، فودين نعم، سيلفا لا، جيسوس لا، ستونز نعم".

وأضاف جوارديولا:"سيكون هناك 18 لاعب في قائمة المباراة، ولذلك جاري نيفيل سيكون سعيداً، أنا سعيد بوجودهم معي".

سيلفا تعرض لضربة مؤلمة في جانبه خلال فوز الفريق على ويست بروميتش (3-0) منذ تسعة أيام، لكن جوارديولا لا يعرف متى سيكون جاهزاً لخوض المباريات من جديد.

أما ساني الذي تعرض لإصابة في الكاحل خلال مواجهة كارديف الأخيرة عاد لتدريبات خفيفة هذا الأسبوع، ومستمر في مرحلة التعافي، ولكنه لم يتدرب حتى الآن بالكرة لذلك لن يكون مُرشحا للسفر مع السيتي إلى بازل يوم الثلاثاء لمواجهة دوري الأبطال.

بينما يقترب جابريل جيسوس من العودة، مع ثقة بيب جوارديولا بأن مهاجمه البرازيلي سيعود مرة أخرى خلال أسبوعين.

وواصل جوارديولا رداً على سؤال حول جاهزية ساني لمواجهة الثلاثاء في دوري الأبطال قائلاً:"لا أعتقد ذلك، لقد أصبح أفضل كثيراً، ما زال ليس جاهزاً، لقد بدأ يركض للتو".

واختتم مدرب مانشستر سيتي:"ولكن جابريل سوف يكون جاهزاً قريباً، ربما بعد سبعة أيام، أو عشرة، أسبوعين".