يعتقد فرناندينيو أن مانشستر سيتي خلق فرصا كانت كفيلة بمنحه الفوز على توتنهام، بعد أن انتهت المباراة لصالح السبيرز بهدفين دون رد.

السيتي سيطر على فترات كبيرة من المباراة، وأضاع ركلة جزاء في الشوط الأول، وسجل توتنهام هدفه الأول في الشوط الثاني من أول تسديدة له على المرمى.

وقال فرناندينيو بعد المباراة: "الأداء كان جيداً، لعبنا بنفس الطريقة التي لعبنا بها هذا الموسم من خلال الاعتماد على خلق الكثير من الفرص، لكن في النهاية لم تكن النتيجة التي أردناها".

وأضاف قائلاً: "الآن نحتاج إلى التماسك كفريق، خلقنا فرصا كثيرة خاصة في الشوط الأول، وفي الشوط الثاني حرمتنا العارضة من التسجيل، وأضعنا ركلة جزاء، كانت مباراة غريبة".

"كان أمامنا فرصة لتسجيل 3 أهداف على الأقل في الشوط الأول، لكن النتيجة يجب قبولها، علينا الآن العودة إلى التدريب والتحسن".

فرناندينيو الذي وقع مؤخرا على عقد تجديد عقده مع مانشستر سيتي لمدة موسم إضافي، أكمل 300 مباراة مع الفريق في كل المسابقات وأعرب عن سعادته بالوصول إلى هذا الرقم.

وصرح قائلاً: "إنه إنجاز كبير، أنا سعيد بذلك للغاية".

واختتم قائلاً: "أنا فخور حقا بفريقي لمساعدتي على الوصول لذلك، وممتن للجميع في لنادي لمساعدتي على تحقيق هذا الإنجاز".