قال بيب جوارديولا، إن قائمة مانشستر سيتي، باتت قريبة من أن تصبح خالية من الإصابات، وذلك قبل مواجهة مانشستر يونايتد، الثلاثاء، في ذهاب نصف نهائي كأس كاراباو.

المدافع الأرجنتيني نيكولاس أوتامندي عاد لتدريبات الفريق السماوي بعد الغياب في آخر مباراتين بسبب الإصابة، كما عاد أيمريك لابورت الذي غاب لفترة طويلة لنفس السبب.

وقال جوارديولا خلال المؤتمر الصحفي قبل المباراة: "من الجيد أن يعود لابورت للتدريبات".

وأضاف: "باستثناء ليروي ساني، كل اللاعبين يتدربون، أوتامندي عاد، لدي تقريبا فريق مكتمل، وهذا أمر جيد".

وأكد جوارديولا أنه لم يستقر بعد على التشكيل الأساسي الذي سيخوض به مباراة ديربي الكأس، لكنه شدد على معرفته بأهمية المواجهة بالنسبة للجماهير.

وصرح بيب: " لعبنا عددا كبيرا من المباريات مؤخرا، وبعض اللاعبين بحاجة إلى الراحة، لدي فكرة عن الطريقة التي سنلعب بها غدا، لكنني لم أحدد من سيلعب".

وأضاف المدرب الكتالوني: "هناك العديد من الفرق الكبرى هنا في إنجلترا، وهذا الديربي مهم بالنسبة لمشجعينا".

"الديربي في إسبانيا كان يعني مواجهة إسبانيول وريال مدريد، وهنا يونايتد يمثل الديربي".

"أعرف ماذا تعني هذه المباراة للمشجعين، ولكن الفرق الكبرى الأخرى مهمة كذلك".

"حين تخوض عددا من المباريات عبر سنوات متتالية فأحيانا تفوز وأحيانا أخرى تخسر، وضد يونايتد، أحد الفرق الكبرى، يمكن أن تفوز أو تخسر".

واختتم: "لم أتوقع أن أفوز عليهم في كل المباريات حين أتيت إلى هنا، لقد هزمناهم أكثر مما خسرنا أمامهم في الفترة الأخيرة، وهذا مهم".