خسر فريق مانشستر سيتي 1-0 أمام فريق جيرونا في كتالوني في تجربة ودية لبيب قبل مواجهة إيفرتون يوم الاثنين المقبل.

السيتي قدم كرة قدم جيدة على فترات ولكنه ناضل وكافح من أجل الحصول على فرص حقيقية في الثلث الأخير.

اللاعب بورتو سجل هدف المباراة الوحيد بعد مرور 14 دقيقة على البداية وبعدها حافظ الفريق الأسباني على الهدف ليحقق فوز صعب وقريب.

التشكيل

بيرناردو سيلفا وكلاوديو برافو شاركا أساسيان وكلاهما حصل على فترة راحة أكبر في الصيف بسبب المشاركة في كأس القارات، كما شارك براهيم دياز وفيل فودين.

السيتي لعب بثلاثي دفاعي مرة أخرى توسين أداربيويو وجون ستونز ومانجالا، ولعب دانيلو وساني على الأطراف.

بينما لعب يايا توريه في خط الوسط مع فودين وبيرناردو خلف دياز وستيرلينج في الهجوم.

أحداث المباراة

البداية كانت عند أصحاب الأرض بعرضية في منطقة جزاء السيتي تصدى لها يايا توريه بتحويلها إلى ضربة مرمى لم يستفد منها الفريق الأسباني لتعود الكرة لحوزة الفريق السماوي.

الدقيقة التاسعة شهدت محاولة أولى على المرمى من مانشستر سيتي بتسديدة قوية من اللاعب رحيم سترلينج لكن حارس المرمى أبعدها إلى ضربة ركنية لصالح الفريق السماوي.

وسدد ساني ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة جزاء جيرونا في محاولة جديدة للوصول إلى الشباك لكن كرة اللاعب الألماني مرت بجوار القائم بقليل.

ومن مرتدة سريعة نجح فريق جيرونا في تسجيل الهدف الأول بعد تمريرة من اليسار عرضية تسلمها بورتو بشكل جيد ثم سدد مباشرة إلى شباك برافو معلناً عن هدف أول في الدقيقة14.

السيتي حاول السيطرة على الكرة واقتحام المناطق الدفاعية لفريق جيرونا بعد الهدف حتى سنحت فرصة للشاب فودين الذي سدد كرة قوية ردها الدفاع لتفقد خطورتها.

جيرونا كان قريباً من الهدف الثاني قبل ختام الشوط الأول بتسديدة من داخل منطقة الجزاء تصدى لها الحارس كلاوديو برافو بشكل رائع ليحولها إلى ضربة مرمى وينقذ مرماه من هدف ثاني.

الشوط الثاني بدأ بمحاولات خطيرة من الفريق الإسباني الذي كاد أن يسجل في الدقيقة 53 لكن كلاوديو برافو نجح في التصدي للانفراد الكامل.

سترلينج كان قريباً من التعادل بعدها بكرة وصلته في منطقة الجزاء بتسديدة قوية ارتطمت بالمدافع وتحولت إلى ضربة ركنية لم يستفد منها الفريق السماوي.

وسجل السيتي هدفاً ألغاه الحكم في الدقيقة 58 بعد عرضية من الجهة اليسرى حولها بيرناردو سيلفا إلى الشباك بسهولة بقدمه من لمسة مباشرة لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل.

دوجلاس لويز لاعب السيتي المعار إلى جيرونا حاول الوصول إلى شباك برافو في الدقيقة 67 بتسديدة لكن حارس الفريق السماوي نجح في التصدي للكرة.

ستيرلنيج مرر إلى جابريل جيسوس في الدقيقة 77 لكن الدفاع الأسباني لحق باللاعب البرازيلي قبل أن يسدد ويصنع خطورة على مرمى جيرونا.

بعدها مر الألماني ساني ورواغ أكثر من لاعب ثم اقتحم منطقة الجزاء لكن تسديدته ارتطمت بالدفاع وتحولت إلى ضربة ركنية لم يستفد منها السماوي.

جابريل جيسوس البديل أرسل قذيفة إلى مرمى جيرونا في الدقيقة 90 من خارج منطقة الجزاء قاصداً الشباك لكن كرته لمست العارضة وطاحت إلى خارج الملعب لينتهي اللقاء بهدف نظيف للفريق الإسباني.

رجل المباراة

ظهر إلياكيم مانجالا بصورة طيبة خلال المباراة ونجح في كل الاختبارات التي وقع فيها، تميز بالسرعة والقوة وكان صعب المرور منه.

كذلك استحق رحيم ستيرلينج إشارة خاصة له بعد أداءه في المباراة، وكذلك بابلو مافيو لاعب السيتي المعار لجيرونا الذي قدم مباراة طيبة.

التالي

سيلعب مانشستر سيتي يوم الاثنين المقبل أولى مبارياته في البريميرليج على ملعبه في الاتحاد ضد فريق إيفرتون، وذلك بعد الفوز في الجولة الأولى خارج ملعبه على برايتون.

أما جيرونا فسيلعب ضد فريق أتلتيكو مدريد يوم السبت المقبل في بداية مشواره في الدوري الممتاز الإسباني.