فريق الرجال

إيدرسون: هالاند المهاجم الذي نحتاجه

أوضح إيدرسون أن إيرلينج هالاند هو المهاجم الذي يحتاجه نادي مانشستر سيتي.

بدء هالاند بداية نارية مع السيتي، حيث أحرز 28 هدفا في كل المسابقات من ضمنهم 22 هدفا في الدوري الممتاز فقط.

لا أحد لديه خبرة في جودة هالاند أكثر من إيدرسون ، حيث يواجه الحارس النرويجي بانتظام في التدريبات.

وكشف إيدرسون أن معدل أهداف المهاجم المبهر منذ انضمامه في الصيف، يعود إلى تحركاته الذكية في المناطق الخطرة.

وقال الحارس: "هالاند كان يظهر موهبته منذ الفترة التي قضاها في بوروسيا دورتموند، حيث كان لديه مواسم رائعة هناك، لذا فهذا ليس جديدا لنا."

وتابع: "بالطبع، عندما وصل قلنا إنه سيسجل الكثير وهذا ما يحدث، إنه هداف رائع يتطلع دائما إلى التسجيل ومساعدة الفريق، إنه المهاجم الذي نحتاجه."

وواصل: "هالاند يلعب بشكل أكثر داخل منطقة الجزاء، إنه هداف في هذه المنطقة، ويعد هذا اختلاف رئيسي في طريقة لعب السيتي، حيث في بعض الأحيان تصل إلى الثلث الأخير وتعلم أن لديك لاعب ما سيكون دائما في المنطقة."

كما أضاف إيدرسون: "كثير من الناس يقولون إن معظم الأهداف التي سجلها سهلة - لكن هذه كذبة، حيث هذا مركزه وهو يضع نفسه بشكل جيد للغاية، هذه هي قدراته الرائعة، لذا فهو لا يسجل أهدافا سهلة، إنه يضع نفسه جيدا، آمل أن يستمر في تسجيل العديد من الأهداف، فهذا يجعلنا سعداء وسنواصل العمل معا من أجل الفوز بكل الألقاب."

أحرز هالاند ثلاث ركلات جزاء فقط من أهدافه حتى الآن هذا الموسم.

 في حين أن البعض قد يرى أن ركلات الجزاء دائما فرصة سهلة لتسجيل، إلا أنها لم تسر على هذا النحو مع السيتي في المواسم الأخيرة.

اقترح بيب جوارديولا من قبل أن إيدرسون يمكن أن يكون خيارا لتسديد ركلات الترجيح، وأشار الحارس إلى إنه تطوع لذلك في موسم 2020/21.

 وقال: "ذات مرة كنا نمر بأوقات عصيبة مع ركلات الترجيح وعرضت أن آخذها إذا لم يرغب أحد في ذلك، في نهائي دوري أبطال أوروبا إذا تعلق الأمر بركلات الترجيح، كنت سأسدد واحدة."

وتابع: "لا أعرف ما إذا كان سيتم اختياري، لكنني كنت سأحصل على الكرة وأسددها."

في حين أن إيدرسون لم تتح له الفرصة مطلقا لتسديد ركلة جزاء، إلا أن جزءا من سبب الاقتراح يعود إلى أدائه الحماسي منذ انضمامه إلى السيتي.

وأعترف إنه يلعب دائما بهذه الطريقة منذ أن كان صغيرا في البرازيل.

وقال: "أخذ الأمور على محمل الجد دائما، لدرجة أنه في بعض المباريات كان المدرب يأتي إلي ويقول أنت في الملعب!، هذا لأنه كان يرى أنني دائما ما كان لدي نفس التعبير وطريقة اللعب، سواء كانت مباراة كبيرة أو صغيرة، سأظل دائما على نفس الحال."

وشدد إيدرسون: "هذا ما أنا عليه الآن، إنها طريقتي على أرض الملعب، بالطبع في بعض الأحيان أصبح أكثر عاطفيا هذا طبيعي، لكنني عادة ألعب قليلا بطريقة ممتعة."

وأردف: "بعيدا عن الملعب، أنا كل شيء عن المرح، يبدو أنني لست كذلك، لأنني أبدو باردا أو هادئا وألعب بهذه الطريقة، قد يكون من الغريب بعض الشيء أن يكون لديك حارس مرمى عاطفي إذا كانت الكرة قادمة له."

وختم الحارس البرازيلي تصريحاته: "هناك طرق مختلفة للتعامل في المباراة، لديك بعض الحراس من هذا القبيل، والبعض الآخر أكثر هدوءا، وهذا ما يحدث."

عرض جميع شركاء النادي
Manchester City FC

اختر اللغة

Mancity.com

31?
loading