فريق الرجال

دي بروين يكشف: لماذا عليه أن يبذل جهدا أكبر من زملائه؟

دي بروين يكشف: لماذا عليه أن يبذل جهدا أكبر من زملائه؟
يعتقد كيفين دي بروين أنه يتحمل مسؤولية أن يكون مثالا يحتذى به لزملائه في الفريق من خلال العمل بجد أكثر من أي شخص آخر على أرض الملعب.

أثبت اللاعب البلجيكي نفسه كواحد من أفضل لاعبي خط الوسط المبدعين في كرة القدم العالمية منذ انضمامه إلى النادي في عام 2015، مما ساعد السيتي في الحصول على كل الألقاب المحلية المتاحة في ذلك الوقت.

في السنوات الأخيرة، لعب اللاعب البالغ من العمر 30 عاما دورا أكبر في الفريق، بما في ذلك تعيينه نائبا للقائد في بداية موسم 2020-21.

مع هذه المسؤولية، يأمل البلجيكي أن معدل عمله سيترك انطباعا على اللاعبين الأصغر سنا في الفريق.

وفي حديثه في فيلم وثائقي جديد من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بعنوان "the Players" ، قال دي بروين: "أعتقد أن الناس يعرفون ما يمكنني فعله بتمرير الكرة، ولكن في عقلي، إذا كانت لدي مباراة سيئة، سأستمر في الركض أكثر واضغط على الفريق الآخر".

"أريد تقديم مثالا يحتذى به لكل شخص آخر. خاصةً كوني أكبر سنا الآن والأشخاص يتطلعون إلي الآن أكثر من ذي قبل، هذه هي الطريقة التي تسير بها الأمور في الفريق".

شاهد فيلم The Players الآن عبر UEFA.TV!

"أعتقد في المتوسط ​​أنني أركض ما يقرب من 11 أو 12 كيلومترا في كل مباراة، وأنا أعلم أنني بحاجة إلى الركض كثيرا وقد كنت محظوظا أيضا بمعنى أنني تمكنت من الركض كثيرا طوال الوقت".

"أنت تعرف في بعض الأحيان أنك تتعرض لإصابة صغيرة، لكنني أعلم عندما أتعرض لإصابة يكون ذلك في الغالب بسبب التعب من لعب الكثير من المباريات المتتالية ومقدار الجري والضغط الذي أقوم به والشدة العالية".

"هذا يحدث أحيانا. في بعض الأحيان يتعين علي التضحية بنفسي وجسدي لمساعدة الفريق في لحظة سيئة وهذا جيد".

WATCH: Kevin De Bruyne reacts to City assists

إلى جانب قائد السيتي فرناندينيو، يعد دي بروين واحدا من ثلاثة نجوم من كبار السيتي كانوا بالفعل في الاتحاد عندما تم تعيين بيب جوارديولا كمدير فني في عام 2016 مع رحيم سترلينج.

تحت العين الكاتالونية الساهرة، كان البلجيكي أحد القوى الدافعة وراء نجاحنا، وقد تم الاعتراف به من خلال جوائز أفضل لاعب في العام في عامي 2020 و 2021.

وكشف لاعب خط الوسط أن إيمان جوارديولا به ساعده على الاعتقاد بأنه يمكن أن يصبح أحد أفضل اللاعبين في العالم.

وتابع: "عندما جاء بيب، منحني الثقة لأقول يمكنك أن تكون أحد أفضل اللاعبين في العالم".

"لقد منحني الثقة، لذلك في ذهني كان شيئا يجب أن أظهر تلك الثقة بي وأظهر ذلك للفريق".

"منذ ذلك الحين، أشعر أنني تطورت كلاعب، كشخص كقائد لهذا النادي. وأعتقد الآن أنني أحاول أن أكون مكتملة بقدر ما أستطيع داخل وخارج الملعب".

عرض جميع شركاء النادي
Manchester City FC

اختر اللغة

Mancity.com

31?
loading