شدد فيل فودين إن الفوز باليورو "سيغير بالتأكيد حياتنا كلها" وهو يتطلع إلى انتصار إنجلترا على إسبانيا في النهائي.

سيواجه فودين، بجانب كايل ووكر وجون ستونز، زميله في فريق السيتي رودريجو في مباراة مثيرة الساعة 22:00 (مكة المكرمة) في الاستاد الأولمبي في برلين يوم الأحد.

يدرك فودين الجودة الهائلة للخصوم لكنه يؤكد أن الأسود الثلاثة لديهم سماتهم الخاصة حيث يهدفون إلى تحقيق أول نجاح في البطولة منذ كأس العالم 1966.

وقال فودين بعد مساعدة الأسود الثلاثة في التأهل للنهائي: “نحن نؤمن بقدراتنا ونعلم أن إسبانيا فريق رائع بالطريقة التي يحتفظ بها بالكرة ولكننا نعرف أيضا نقاط قوتنا.”

وتابع: “لذلك أنا أتطلع إلى الفوز، ومن المؤكد أنه سيغير حياتنا كلها بالتأكيد.”

وأشار الفتى الذهبي: “إنها تعني كل شيء، يبدو الأمر كما لو أنها ستكون أكبر مباراة في مسيرتي وكما ترون من الابتسامة على وجهي، فأنا أتطلع إلى ذلك.”

تأهلت إنجلترا إلى بعد الفوز 2-1 في نصف النهائي على هولندا يوم الأربعاء، حيث سجل أولي واتكينز لاعب أستون فيلا هدف الفوز في اللحظات الأخيرة مع اقتراب نهاية المباراة.

تألق فودين في تلك المباراة، وسيطر على منتصف الملعب واقترب كثيرا من التسجيل بعدما سدد كرة خطيرة أبعدها الدفاع من على خط المرمى وأخرى اصطدمت بالقائم.

وأعرب لاعبنا صاحب الـ 24 عاما سعيدا جدا بأدائه.

وقال: “كنت سيئ الحظ بعض الشيء، لقد أتيحت لي بعض الفرص القريبة لكن الأهم هو أن الفريق فاز وأشعر أن هذه المباراة كانت أفضل مباراة لي بقميص إنجلترا، أنا سعيد حقا.”

وواصل: “أشعر أنه في المباراتين الأخيرتين كانت هناك تحسينات، أشعر أن اللعب في هذا المركز يساعدني أيضا في الحصول على الكرة والدخول إلى المناطق الخطرة.”

وأتم فودين حديثه: “كنت استمتع بالأمر هناك، وألتقط المساحات وأبدو مثل نفسي، كما أفعل مع السيتي، حيث أسدد الكرة من على حافة منطقة الجزاء.”